فهمي: مصر ستوسع تعاونها مع روسيا

Egypt's Foreign minister Nabil Fahmi talks on September 9, 2013 during an interview held at the residence of the Egyptian Ambassador to France in Paris. Egyptian Foreign Minister Nabil Fahmi arrived in Paris on September 7 for a three-day visit to participate in a series of meetings centered on the volatile situation in the Middle East. AFP PHOTO / MIGUEL MEDINA
undefined

قال وزير الخارجية المصري نبيل فهمي إن مصر ستوسع تعاونها مع روسيا بعد خلافها الدبلوماسي مع الولايات المتحدة عقب عزل الرئيس محمد مرسي.

وجاءت تصريحات الوزير في مقابلة مع وكالة الصحافة الفرنسية قبل زيارة وزيري الدفاع والخارجية الروسيين إلى مصر الأربعاء, لمناقشة صفقات بيع أسلحة والعلاقات السياسية بين البلدين.

وذكر فهمي أن العلاقات المتوترة مع واشنطن -التي علقت جزءا من مساعداتها العسكرية الكبيرة لمصر بعد أن أطاح الجيش بالرئيس مرسي- تحسنت بعد الزيارة التي قام بها وزير الخارجية الأميركي جون كيري إلى القاهرة الأحد الماضي.

إلا أنه قال إن مصر ستتبنى مسارا أكثر "استقلالية" وستوسع خياراتها, وأضاف أن الاستقلال يعني أن يكون هناك خيارات, ولذلك فإن هدف هذه السياسة الخارجية هو توفير مزيد من الخيارات لمصر.

وأشار إلى أن زيارة كيري تركت مشاعر أفضل في مصر, "ولكن ذلك لا يعني أنه تم حل كل شيء ولا يعني أنه لن تكون هناك عثرات في المستقبل".

اتفاق سلام
وكانت مصر ترتبط بعلاقات وثيقة مع روسيا لعدة سنوات قبل ان يوقع الرئيس الراحل أنور السادات اتفاق سلام مع إسرائيل في العام 1979, والذي قاد إلى منح مصر مساعدات عسكرية بنحو 1.3 مليار دولار سنويا خلال العقود التي تلت.

فهمي: هناك توجه بل التزام، بأن يكون دستور مصر مدنيا, فمصر ليست دولة دينية ولا دولة عسكرية

وفي الشأن الداخلي، قال الوزير إن حدة الاضطرابات الدموية التي شهدتها مصر عقب عزل مرسي في يوليو/تموز انخفضت، ولكن انتهاءها بشكل تام سيستغرق وقتا.

وكانت مساعي الوساطة غير الرسمية للمصالحة مع الإخوان المسلمين فشلت بسبب تعنت الجماعة الإسلامية، بحسب الوزير.

وتعكف لجنة من خمسين عضوا حاليا على وضع دستور جديد للبلاد يمكن طرحه لاستفتاء الشهر المقبل تمهيدا لإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية.

وفي هذا السياق قال فهمي إن الدستور الجديد سيحدد ما إذا كانت جماعات مثل الإخوان المسلمين التي حظرت نشاطاتها، ستتمكن من دخول الانتخابات البرلمانية التي يؤمل أن تجرى الربيع المقبل.

دستور مدني
وأوضح الوزير "إذا ما وضع الدستور قواعد تسمح لحزب الحرية والعدالة (حزب الإخوان المسلمين) بالمشاركة في الانتخابات، فيسمح لهم بذلك".

وأكد الجيش المصري رغبته في الاحتفاظ بالمزايا الواسعة التي يمتلكها، بموجب الدستور الجديد, لكن الوزير لا يستطيع التكهن بالسلطات التي سيحظى بها الجيش في الدستور الجديد, إلا أنه أشار إلى وجود توجه والتزام، بأن يكون هذا الدستور مدنيا, "فمصر ليست دولة دينية ولا دولة عسكرية".

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

Egypt's new Foreign Minister Nabil Fahmy speaks during a news conference in Cairo July 20, 2013. Egypt has no intention of a waging a holy war against Syria, but still supports the Syrian peoples' hopes for freedom, Fahmy said on Saturday. The Muslim Brotherhood movement of ousted Egyptian President Mohamed Mursi last month joined a call by some Sunni clerics for a jihad against the Syrian government and its Shi'ite allies.

قال وزير الخارجية المصري نبيل فهمي إن العلاقات بين بلاده والولايات المتحدة غير مستقرة، وإنها تكافح لإعادة تعريف مصالحها الوطنية مع بلدان أخرى. كما أشاد بكلمة الرئيس الأميركي التي ذكر فيها بأن الرئيس المعزول محمد مرسي لم يحكم بطريقة شاملة.

Published On 26/9/2013
Egypt's new Foreign Minister Nabil Fahmy speaks during a news conference in Cairo July 20, 2013. Egypt has no intention of a waging a holy war against Syria, but still supports the Syrian peoples' hopes for freedom, Fahmy said on Saturday. The Muslim Brotherhood movement of ousted Egyptian President Mohamed Mursi last month joined a call by some Sunni clerics for a jihad against the Syrian government and its Shi'ite allies.

اعتبر وزير الخارجية المصري نبيل فهمي أن العلاقات بين الولايات المتحدة ومصر “في حالة اضطراب” وحذر من أن استمرار عدم الاستقرار في مصر سيؤثر على المنطقة وعلى المصالح الأميركية بالتبع.

Published On 16/10/2013
Egypt's Foreign Minister Nabil Fahmy speaks during a news conference in Cairo August 18, 2013. REUTERS/Muhammad Hamed (EGYPT - Tags: POLITICS)

قال وزير الخارجية المصري نبيل فهمي إن القاهرة ستلجأ إلى دول أخرى غير الولايات المتحدة للوفاء باحتياجاتها الأمنية، واعتبر أن واشنطن لم يعد بإمكانها تجاهل المطالب الشعبية وسط التغيرات التي يشهدها العالم العربي.

Published On 3/11/2013
New York, New York, UNITED STATES : The UN Secretary General Ban Ki-moon (R) meets with Nabil Fahmy, Minister for Foreign Affairs of Egypt , during the 68th Session of the United Nations General Assembly September 27, 2013 at the United Nations in New York. AFP PHOTO/Don Emmert

أكد وزير الخارجية المصري نبيل فهمي أن المرحلة الانتقالية التي تلت عزل الرئيس محمد مرسي ستنتهي الربيع المقبل. وقد استدعت القاهرة سفيرها بتونس للتشاور بشأن العلاقات الثنائية، في حين احتشد مصريون أمام مقر الأمم المتحدة للتنديد بالانقلاب.

Published On 28/9/2013
المزيد من عربي
الأكثر قراءة