الإفراج عن الأكاديميين التسعة في السودان

أكد المحامي نبيل أديب أن السلطات السودانية أفرجت مساء الثلاثاء عن تسعة أكاديميين كانت قد اعتقلتهم يوم الاثنين في حرم جامعي بالقرب من الخرطوم.

وقال أديب لوكالة الصحافة الفرنسية "أفرج عن الأكاديميين جميعا الليلة الماضية".

وكان أديب -الذي يدير منظمة سودانية لمراقبة حقوق الإنسان- تحدث أمس عن اعتقال السلطات تسعة من أساتذة جامعة معظمهم من الناشطين، وقال إنهم أوقفوا مساء الاثنين عندما كانوا يعقدون اجتماعا في حرم جامعة الأحفاد بأم درمان، ونقلوا إلى مكان مجهول.

وكانت البلاد قد شهدت الشهر الماضي احتجاجات وصفت بالأسوأ منذ سنوات على خلفية رفع الحكومة الدعم عن المحروقات، مما أدى إلى مواجهات مع قوات الأمن سقط على إثرها ما يربو عن 150 قتيلا، وفق جماعات حقوقية، في حين تقول الحكومة إن العدد لا يتجاوز 34 شخصا.

من جانبها قالت منظمة العفو الدولية (أمنستي إنترناشونال) إن قوات الأمن السودانية قتلت مائتي شخص خلال المظاهرات، أغلبهم أصيبوا بطلقات في رؤوسهم وأعناقهم.

وأكد ناشطون أن جهاز الأمن السوداني يقدم على الاعتقال دون توجيه تهم أو توضيح أسباب الاعتقال.

وأعلنت السلطات عقب المظاهرات أنها احتجزت سبعمائة شخص بتهمة ارتكاب جرائم، لكنها قالت لاحقا إن أغلبهم تم إطلاق سراحهم.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

نظمت عشرات الناشطات السودانيات اليوم الأربعاء وقفة احتجاجية أمام القيادة العامة للقوات المسلحة السودانية حيث يقيم الرئيس عمر البشير. وفي حين اعتقلت قوات الأمن ناشطة على مواقع التواصل الاجتماعي، أعلن حزب التحرير الإسلامي أن العشرات من منسوبيه لا يزالون رهن الاعتقال.

نظمت ناشطات في مجال حقوق الإنسان ومحامون ثلاث وقفات احتجاجية في العاصمة السودانية الخرطوم أمس للتنديد باعتقال المئات من النساء والرجال على خلفية المظاهرات المناهضة لقرارات حكومة الرئيس عمر البشير برفع الدعم عن المحروقات البترولية الأسبوع الماضي.

اعتصم عشرات الصحفيين السودانيين اليوم الاثنين احتجاجيا على وقف الصحفيين واعتقالهم ومصادرة وغلق الصحف في البلاد، بينما حاصرت سيارات الشرطة والأمن دار حزب الأمة القومي محل الاعتصام.

أفرجت السلطات السودانية عن أحد نشطاء المعارضة السبت بعد نحو أسبوعين قضاها في المعتقل على خلفية الاحتجاجات التي شهدتها البلاد على ارتقاع أسعار الوقود، لكن أشخاصا آخرين ما زالوا معتقلين بتهم تهديد الأمن الوطني.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة