دمشق تتعاون مع مفتشي الأسلحة الكيميائية

epa03919210 Head of the OPCW-UN joint mission in Syria, Sigrid Kaag speaks with reporters in front of the Four Seasons hotel in Damascus, Syria, 22 October 2013. Sigrid Kaag, special coordinator for chemical weapons in Syria, arrived in Damascus on 21 October. She was named last week to head the joint mission of the UN and Organization for the Prohibition of Chemical Weapons (OPCW), which currently has a team of about 60 specialists working to destroy Syria's chemical weapon arsenal. EPA/STR
undefined

قالت سيغريد كاغ رئيسة البعثة المشتركة لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية والأمم المتحدة المكلفة بالإشراف على تطبيق قرار مجلس الأمن القاضي بنزع الترسانة الكيميائية السورية، إن السلطات السورية تتعاون "بشكل كامل" مع المفتشين، وذلك في بيان أصدرته الثلاثاء.

وقالت كاغ التي وصلت الاثنين إلى دمشق "حتى الساعة، تعاونت الحكومة السورية بشكل كامل في دعم عمل الفريق المتقدم والبعثة المشتركة بين منظمة حظر الأسلحة الكيميائية والأمم المتحدة"، التي تولت حتى الآن التحقيق في 17 موقعا لإنتاج وتخزين الأسلحة الكيميائية.

وتقوم البعثة بمهمتها في إطار قرار مجلس الأمن الدولي الذي ينص على تدمير الترسانة الكيميائية السورية بحلول منتصف العام 2014.

واعتبرت كاغ في بيانها أن "الأطر الزمنية تشكل تحديا بالنظر إلى أن الهدف هو التخلص من الأسلحة الكيميائية في سوريا في النصف الأول من 2014".

وعينت الهولندية كاغ الجمعة من جانب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، على أن يكون مقر عملها في قبرص حيث القاعدة الخلفية للبعثة التي يفترض أن تضم نحو مائة خبير من المنظمتين، وهي مكلفة بتدمير الأسلحة الكيميائية السورية تنفيذا للقرار الصادر في نهاية سبتمبر/أيلول.

وبدأ فريق أول من مفتشي المنظمتين عمله في سوريا منذ الأول من أكتوبر/تشرين الأول. وقالت منظمة حظر الأسلحة الاثنين إن "عمليات تفتيش شملت 17 موقعا. وقام المفتشون في 14 موقعا بأنشطة مرتبطة بتدمير معدات أساسية بهدف جعل المنشآت غير قابلة للاستخدام".

ويشار إلى أن المواقع التي شملها التفتيش هي ضمن لائحة بعشرين موقعا قدمتها دمشق إلى منظمة حظر الأسلحة.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

لندن

اشترط الائتلاف الوطني السوري توفر “ظروف مناسبة” للمشاركة بمؤتمر “جنيف 2″، بينها فتح ممرات إنسانية في المناطق المنكوبة، وضمان رحيل الرئيس بشار الأسد في المرحلة الانتقالية. ورفض الائتلاف بشكل قاطع مشاركة إيران في المؤتمر. وذلك في ختام مؤتمر مجموعة أصدقاء سوريا بلندن.

Published On 22/10/2013
. AFP / Prince Bandar bin Sultan bin Abdul Aziz al-Saud, Saudi national security council secretary general and former Saudi ambassador to the United States, arrives to greet Iranian

أبلغ رئيس الاستخبارات العامة بالمملكة العربية السعودية الأمير بندر بن سلطان دبلوماسيين أوروبيين اعتزام الرياض تقليص تعاونها مع واشنطن احتجاجا على موقف الأخيرة إزاء سوريا وإيران، وفق ما نقلت وكالة رويترز وصحيفة وول ستريت جورنال الأميركية.

Published On 22/10/2013
A convoy of United Nations vehicles carrying a team of UN experts investigating the alleged use of chemical weapons in Syria is seen at the Lebanon-Syria border following their arrival in Lebanon on September 30, 2013. The team of UN experts, which left Damascus at the end of their mission, is due to submit a report next month about seven alleged chemical weapons attacks during the conflict in Syria. AFP PHOTO / STR

قرر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون تعيين الهولندية سيغريد كاغ في منصب رئيس البعثة المشتركة بين الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية المكلفة بتدمير الترسانة الكيميائية السورية، ويفترض أن يوافق مجلس الأمن الدولي على هذا التعيين الأربعاء القادم.

Published On 14/10/2013
Protesters marching with the social activist group CREDO along with other concerned citizens descend on the offices of the NRA's (National Rifle Association)Capitol Hill lobbiest's office demanding the pro-gun lobby stand down in reaction to the shooting at Sandy Hook Elementary School December 17, 2012, in Washington, DC. A leading Democratic senator launched a bid Sunday to ban assault weapons in the wake of the latest deadly US school shooting, announcing that she will put a bill before Congress on January 3.Dianne Feinstein, the influential chair of the Senate Intelligence Committee, said she believed President Barack Obama would support her legislation, also aimed at outlawing magazines carrying more than 10 bullets. AFP Photo/Paul J. Richards

حث الرئيس الأميركي باراك أوباما على اتباع إجراءات الحد من انتشار الأسلحة النارية بعد أن أدت عمليات إطلاق نار جماعي بواشنطن وشيكاغو، خلال الأسبوع الماضي، إلى تسليط الأضواء من جديد على هذه المشكلة.

Published On 22/9/2013
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة