تفريق مظاهرات قرب الحي المالي بالمنامة



قال شهود عيان إن الشرطة البحرينية فرقت عصر الجمعة مظاهرات شارك فيها العشرات بالقرب من "الحي المالي" في ضاحية السيف الراقية التي تضم مؤسسات مالية مهمة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن شهود أن العشرات من المتظاهرين خرجوا في مسيرات عصر الجمعة من عدة قرى قريبة من المنامة باتجاه ضاحية السيف، وذلك تلبية لدعوات أطلقها "ائتلاف شباب 14 فبراير" المحظور المناهض للحكومة.

ووضع الائتلاف -الذي يحاكم العشرات من أعضائه بتهم ما يسمى الإرهاب- مظاهرات الجمعة تحت شعار "تقرير المصير". وذكر الشهود أن المتظاهرين رددوا شعارات بينها "حق المصير حقنا"، "لا تراجع لا تراجع" وغيرها.

وأطلقت الشرطة القنابل الصوتية والغاز المسيل للدموع لتفريقهم. ووفقا للشهود فإن الشرطة كثفت تواجدها في المنامة والقرى القريبة منها منذ فترة الظهر، وذلك لمنع خروج أي تظاهرات.

وأعلنت وزارة الداخلية على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" عما وصفته بعمل إرهابي تمثل في تفجير قنبلة محلية الصنع عن بعد صباح الجمعة قرب مدخل قرية أبو صيبع، وتضرر مركبة تابعة لوزارة الداخلية".

وبدأت الاحتجاجات في البحرين يوم 14 فبراير/شباط 2011 للمطالبة بملكية دستورية، وقتل فيها ثمانون شخصا على الأقل، حسب منظمات حقوقية دولية، علما بأن مؤتمر الحوار الوطني فشل حتى الآن في تحقيق أي نتائج منذ انطلاقه في فبراير/شباط الماضي.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

أطلقت الشرطة البحرينية أعيرة من سلاح الخرطوش والقنابل الصوتية والغاز المدمع عصر أمس السبت لتفريق مئات المتظاهرين الذين حاولوا الوصول إلى ما كان يعرف بـدوار اللؤلؤة في العاصمة المنامة بعد تشييع متظاهر توفي في المستشفى أول أمس الجمعة.

13/10/2013

نظم محتجون الجمعة مسيرة غرب العاصمة البحرينية المنامة استجابة لدعوة أطلقتها جماعات المعارضة الرئيسية، وطالب المحتجون بإصلاحات سياسية، ورددوا شعارات مناهضة للحكومة ودعوا لإقالة رئيسها، بينما ظلت الشرطة بعيدا عن مكان المسيرة.

23/8/2013

قال السلطات الأمنية في البحرين إن أربعة شرطيين أصيبوا في تفجير “إرهابي” بسيارة مفخخة بينما لا تزال البلاد تشهد أعمال عنف متصلة بالاحتجاجات المطالبة بالإصلاح.

30/8/2013

أفاد مصدر قضائي بحريني بأن المحكمة الجنائية أصدرت اليوم الاثنين أحكاما بالسجن المؤبد على تسعة مواطنين أدينوا بتصنيع متفجرات لاستخدامها في أعمال “إرهابية”، منهم أربعة حكم عليهم حضوريا وخمسة آخرون غيابيا. وحكم على الخمسة الغائبين بالسجن عشر سنوات إضافية.

7/10/2013
المزيد من أمن وطني وإقليمي
الأكثر قراءة