السعودية تراقب الحجاج بـ32 شاشة تلفزيونية

أكدت المملكة العربية السعودية أن حركة الحجاج ستكون مراقبة بكاميرات تلفزيونية موزعة بالمشاعر عبر ما يزيد عن 32 شاشة تلفزيونية بهدف السرعة في درء أي خطر قد يواجه الحجاج، وحذرت في الوقت نفسه من تبعات تسييس الحج.

وقال المسؤول في مركز عمليات الدفاع المدني بالمشاعر بمكة المكرمة خالد بن فهد الهزاع إن المركز يتابع حركة الحجيج في منى وعرفة ومزدلفة والجمرات والحرم باستخدام أحدث تقنيات الاتصال والكاميرات، لسرعة توجيه الفرق الميدانية للمواقع التي تمثل خطورة على سلامة الحجاج، ومكافحة مخاطر الحريق وأعمال الإنقاذ والإسعاف.

وأشار إلى وجود ضباط عمليات الدفاع المدني على مدار 24 ساعة طوال أيام الحج أمام شاشات تلفزيونية وعدد كبير من الخرائط والمصورات الجوية لاستقبال بلاغات الحوادث ونقل صورة مباشرة لقوة الدفاع المدني عن سير العمليات الميدانية.

من جانبه كشف العقيد مانع شايع أبو جلبة -وهو مدير مركز عمليات الدفاع المدني بالمشاعر- عن نظام جديد لتلقي البلاغات عن الحوادث يتيح تحديد موقع الحادث ومتابعة جهود فرق الإطفاء والإنقاذ. 

‪السعودية أعلنت عن صدور موافقة بتشكيل قوات خاصة لتأمين الحج بقوام 40 ألفا‬ (غيتي إيميجز)

تحذير من التسييس
كما حذر وزير الداخلية السعودي الأمير محمد بن نايف من تبعات تسييس الحج أو رفع أي شعارات سياسية خلال تأدية المناسك، وأكد أنه سيتم التعامل مع هذه التصرفات بحزم.

وقال الوزير السعودي رئيسُ لجنة الحج العليا إن ضيق المكان وكثرة أعداد الحجاج قد يؤديان إلى كوارث في حال حدوث أيّ نوع من الاضطرابات.

وأضاف أن "الحفاظ على سلامة وأمن الحجاج يستدعي منا أخذ جميع الاحتمالات على محمل الجد".

وأعلن الوزير عن صدور موافقة على تشكيل قوات خاصة بأمن الحج والعمرة يصل قوامها إلى 40 ألفا من رجال الأمن، مشيرا إلى أن ثمة 95 ألف رجل أمن للحفاظ على أمن حج هذا العام.

وكانت السلطات السعودية قد قررت في يونيو/حزيران الماضي تخفيض عدد الحجاج المسموح لهم بأداء الفريضة هذا العام بسبب أعمال التوسعة في الحرمين المكي والنبوي.

وقال وزير الحج بندر الحجار في وقت سابق إن عدد حجيج الخارج سيتم تخفيضه بنسبة 20%، ومن داخل المملكة بنسبة 50%، وأكدت الرياض أن هذا القرار سيبقى ساريا إلى حين الانتهاء من مشاريع التوسعة عام 2015.

من جانبها أكدت مصلحة الجوازات أن أعداد الحجاج القادمين إلى المملكة من جميع المنافذ البحرية والجوية والبرية بلغ 1.165 مليون حتى صباح الاثنين الماضي.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

يعد خفض حصص الحجاج القادمين من خارج السعودية بسبب أعمال التوسعة بالمسجد الحرام السمة البارزة لموسم الحج الحالي. وقد أطلقت السلطات حملات تشمل تحذيرات للحجاج غير الحاصلين على تصاريح رسمية, بينما تتسارع الاستعدادات لتنظيم تدفق الأشخاص والمركبات في مكة المكرمة.

4/10/2013

لمكافحة تزوير وبيع تصاريح الحج، تعتزم السلطات السعودية لأول مرة تطبيق نظام “الباركود”، وهو تمثيل ضوئي لبيانات قابلة للقراءة من قبل الحاسبات، وذلك على مرحلتين: الأولى على حجاج الداخل، والثانية تستهدف الحجاج القادمين من الخارج.

6/10/2013

أعلنت السلطات السعودية أن عدد الحجاج القادمين من خارج المملكة لأداء مناسك الحج لهذا العام بلغ حتى مساء السبت أكثر من 1.1 مليون حاج.

6/10/2013

أصدرت وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية تطمينات بشأن أحوال حجاج بيت الله الحرام الصحية، ولاسيما أن فيروس كورونا يشكل التحدي الأكبر للوزارة هذا العام، في حين تجري السلطات المعنية استعداداتها لاستقبال الحجاج في ظل أعمال التوسعة بالحرمين المكي والنبوي.

9/10/2013
المزيد من ديني
الأكثر قراءة