ليبيا تعلن قرب محاكمة رموز النظام السابق

Libya's Prime Minister Ali Zaidan (C) chairs a joint press conference with Libya's Interior Minister Ashour Shuail (L), Justice Minister Salah al-Mirghani (2L), Economy Minister Mustafa Abo Fonas (2R) and Libyan army Chief of Staff Yusef al-Mangush in Tripoli on January 3, 2013. AFP
undefined

قال وزير العدل الليبي صلاح المرغني إن سيف الإسلام نجل العقيد الليبي الراحل معمر القذافي، وعبد الله السنوسي وزير الاستخبارات في نظام القذافي، والبغدادي المحمودي رئيس وزراء النظام السابق، ستتم محاكمتهم خلال نحو شهر.

وأضاف المرغني -مساء أمس الخميس في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء ووزير الداخلية ووزير الاقتصاد ورئيس الأركان- أن المحاكمات ستبدأ بعد إنهاء التحقيقات، التي قال إنه من المتوقع أن تنتهي خلال شهر تقريبا.

وقال إن "القريب العاجل" في ليبيا "لن يشهد وجود سجون خارج نطاق الدولة والشرطة القضائية"، مؤكدا أنه "لن تتم محاكمة المدنيين أمام محاكم عسكرية، حتى ولو اشتركوا مع العسكريين في أي قضية".

تشكيل الجيش
ومن جهته، قال رئيس الحكومة الليبية علي زيدان إن حكومته جادة في تشكيل الجيش، وأعلن إنشاء ركن عسكري يتبع رئاسة الأركان يتكون من الثوار الذين أسهموا في ثورة 17 فبراير التي أطاحت بنظام القذافي.

وجدد زيدان تأكيده رد الاعتبار لعناصر الأمن، وقال إن الثوار سيتم استيعابهم في الجيش أو الأمن على أسس علمية، بعد مشاورات مع الأمم المتحدة وبعض الدول التي لها خبرة في هذا المجال.

من المظاهرات التي طالب فيها الليبيون بإدماج المسلحين في الجيش من المظاهرات التي طالب فيها الليبيون بإدماج المسلحين في الجيش

أما رئيس أركان الجيش الليبي اللواء يوسف المنقوش فقال إن الجيش الجديد سيكون قليل العدد وبمواصفات محددة، وسيعتمد بشكل أساسي على أحدث تقنيات التسليح العصرية.

وأضاف أن رئاسة الأركان شرعت بالفعل في إعادة تنظيم الجيش، وبناء رئاسات أركانه وإدارته المتخصصة، وتحديد المناطق العسكرية في المدن الليبية.

وأشار إلى أن الجيش "سيكون ولاؤه لله أولا ثم للدفاع عن الأراضي الليبية وحماية الشعب، وسيكون خاضعا بالكامل للسلطة السياسية المنتخبة"، وقال إن بلاده استعانت بالعديد من الدول "الصديقة والشقيقة" لتدريب الضباط والجنود.

وكشف أن الجيش استوعب حتى الآن 13 ألفا من الثوار بشكل فردي ضمن قوات درع ليبيا التي تتولى الآن مسؤولية الحفاظ على الأمن.

الاقتصاد وأمن بنغازي
وتحدث وزير الداخلية عاشور شوايل بدوره عن الأوضاع الأمنية في البلاد، وخاصة في مدينة بنغازي شرق البلاد، معلنا أن الجثة التي وجدت هناك ليست جثة رئيس قسم البحث الجنائي المقدم عبد السلام المهدوي الذي اختطف أول أمس ولا يزال مصيره مجهولا.

وأعلن شوايل تشكيل لجنة أمنية مشتركة من الجيش والشرطة لتأمين مخارج ومداخل بنغازي، ولضبط الأمن في الشوارع ومتابعة الخارجين على القانون.

وبدوره، أكد وزير الاقتصاد مصطفى أبو فوناس أن الحكومة بصدد مراجعة كل القوانين والقرارات المنظمة للنشاط الاقتصادي، مشيرا إلى تشكيل لجان لهذا الغرض ستصدر تقريرا في القريب العاجل.

وحمل أبو فوناس مسؤولية تدهور الأوضاع الاقتصادية في البلاد للنظام السابق، مشيرا إلى أن نسبة البطالة بين الليبيين قبل الثورة بلغت 20%.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

Libyan protesters gather for a demonstration in the eastern city of Benghazi on December 28, 2012 to demand that militias made up of former rebels who helped oust dictator Moamer Kadhafi disband and join the army and police. AFP PHOTO/ABDULLAH DOMA

تظاهر نحو ألفي شخص الجمعة في بنغازي شرق ليبيا للمطالبة بحل المليشيات المسلحة وإدماج الثوار الذين قاتلوا في 2011 نظام العقيد الراحل معمر القذافي في قوات الأمن.

Published On 28/12/2012
Soldiers of the National Army take part in a military parade during Independence Day celebrations in Tripoli December 24, 2012. REUTERS/Ismail Zitouny (LIBYA - Tags: POLITICS MILITARY ANNIVERSARY)

أعلنت السلطات الليبية اليوم السبت خطة أمنية للفترة المقبلة، تهدف لوضع حد لفوضى السلاح ومظاهر التسلح، في حين قرر وزير الداخلية عاشور شوايل تشكيل جهاز أمني جديد، يتولى مهام حماية البعثات الدبلوماسية والسفارات والقنصليات الموجودة في البلاد.

Published On 29/12/2012
Libyans wave their new national flag as they rally in Tripoli's Martyrs' Square on March 9, 2012 against federalism after tribal and political leaders declared Libya's oil-rich eastern region of Cyrenaica as autonomous, raising fears the country may break up in the wake of Moamer Kadhafi's downfall. AFP PHOTO/MAHMUD TURKIA

الحديث عن تطورات الأوضاع في ليبيا عام 2012 يلزمه الحديث عن حركة “12-12” التي تأسست بميدان الشجرة في بنغازي. وكان هدف الحركة الضغط لعقد انتخابات المجلس المحلي في المدينة بعدما سبقتها مدينة مصراتة، فعقدت بجهود محلية انتخابات محلية شهد كل المراقبين بنزاهتها.

Published On 30/12/2012
WASHINGTON, DC - SEPTEMBER 12: Libyan Ambassador to the United States, Ali Sulaiman Aujali (R), speaks during a news conference held by the Islamic Society of North America and interfaith groups September 12, 2012 in Washington, DC. Aujali and leaders of the interfaith groups condemned the violence that led to the death of U.S. Ambassador Chris Stevens and other Americans in Libya. Win McNamee/Getty Images/AFP== FOR NEWSPAPERS, INTERNET, TELCOS & TELEVISION USE ONLY ==

رفض علي الأوجلي المرشح لتولي وزارة الخارجية في ليبيا قبول المنصب، رغم أن الهيئة العليا لتطبيق معايير النزاهة والوطنية التي طلب منها دراسة روابطه بالعقيد الراحل معمر القذافي أهلته لتولي المنصب.

Published On 3/1/2013
المزيد من إصلاح سياسي
الأكثر قراءة