اعتراض سفينة تحمل أسلحة بساحل اليمن

ذكر مسؤولون أمس الاثنين أن القوات اليمنية اعترضت يوم 23 يناير/كانون الثاني الجاري سفينة تحمل شحنة كبيرة من الأسلحة من بينها صواريخ أرض جو يعتقد مسؤولون أميركيون أنها كانت قادمة من إيران ومرسلة إلى المتمردين الحوثيين.

وقالت الحكومة اليمنية -وفقا لبيان أصدرته السفارة اليمنية في واشنطن- إن من بين الأسلحة على متن السفينة التي تم اعتراضها بساحل اليمن متفجرات للاستخدامات العسكرية وقذائف صاروخية ومعدات لصنع القنابل.

وأضافت أن الشحنة تم اعتراضها في المياه اليمنية بالقرب من بحر العرب، وأن مسؤولين بحرس السواحل اليمني صعدوا إلى السفينة التي ترفع أعلاما متعددة ويوجد بين أفراد طاقمها ثمانية يمنيين.

وقال البيان إن السلطات تواصل التحقق من المسار الملاحي للسفينة بتحليل سجلات الملاحة التي عثر عليها على متنها.

وأكد مسؤول أميركي فضل عدم الكشف عن هويته أن عملية الاعتراض جرى التنسيق لها مع البحرية الأميركية وأن مدمرة أميركية كانت قريبة من موقع السفينة الموقوفة.

وأبلغ مسؤول آخر أن الشحنة التي تم اعتراضها من المعتقد أنها كانت قادمة من إيران ومن المرجح أنها كانت مرسلة إلى المتمردين الحوثيين.

اتهام إيران
وأضاف "هذا يبين استمرار التدخل الإيراني الضار في دول أخرى في المنطقة"، وتنفي ايران أي تدخل في شؤون اليمن.

وقال محللون إن دبلوماسيين يعتقدون أن صعود الحوثيين حوّل اليمن إلى جبهة جديدة في صراع طويل بين إيران وبين القوى الغربية وأنظمة عربية.

ورفض الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي استقبال مبعوث إيراني العام الماضي، في لفتة للتعبير عن "الاستياء" من طهران بعد أن قالت صنعاء إنها اكتشفت شبكة تجسس يقودها إيرانيون في العاصمة اليمنية.

وفي وقت سابق من هذا الشهر نسب إلى السفير الأميركي لدى اليمن جيرالد فايرستاين اتهامه إيران بالعمل مع الانفصاليين الجنوبيين.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

احتجزت البحرية اليمنية سفينة إيرانية قبالة أرخبيل سقطرى قبالة سواحل القرن الأفريقي، وأحالتها وطاقمها إلى التحقيق للاشتباه في تورطها في نقل مواد محظورة، لم تحدد طبيعتها بعد، لكن الأجهزة الأمنية لم تستبعد تورطها في تهريب مخدرات.

14/3/2010

نفى الناطق باسم الحوثيين في اليمن محمد عبد السلام في حديث للجزيرة نت أي علاقة للجماعة بسفينة إسرائيلية محملة بالسلاح, معتبرا أن الخبر الذي نشرته وسائل إعلامية يمنية بهذا الخصوص “الهدف منه التشويه والتضليل”.

5/10/2010

أكدت الحكومة اليمنية أنها اعتقلت خمسة إيرانيين على متن سفينة محملة بالأسلحة، قال مسؤولون بالسابق إنها كانت متوجهة إلى المتمردين الحوثيين الذين يدخلون في مواجهة عسكرية منذ أغسطس/ آب الماضي بمحافظة صعدة شمالي البلاد.

28/10/2009

قدمت الحكومة اليمنية احتجاجا شديدا للولايات المتحدة وإسبانيا على اعتراض السفينة الكورية الشمالية التي عثر فيها على شحنة من صواريخ سكود وطالبت بتسليمها لها. وفي تطور لاحق أعلن البيت الأبيض أن واشنطن بدأت محادثات مع صنعاء بخصوص هذه القضية.

11/12/2002
المزيد من أسلحة ومعدات حربية
الأكثر قراءة