السنوسي يمثل أمام القضاء في ليبيا

أعلن المتحدث باسم مكتب النائب العام الليبي طه بعرة السبت أن التحقيقات مع عبد الله السنوسي رئيس جهاز الاستخبارات في النظام السابق والذراع اليمنى للعقيد الراحل معمر القذافي قد انتهت، مشيرا إلى أن مثوله أمام القضاء سيكون خلال أسبوعين.

وقال طه بعرة إن استجواب السنوسي انتهى الآن وإن لدى النيابة أكثر من 2000 صفحة من الأدلة ضده. وأضاف أن التهم الموجهة للسنوسي ستعلن خلال أسبوع وأنه سيمثل أمام المحكمة لأول مرة خلال أسبوعين. مشيرا إلى أن هناك مناقشات جرت في مكتب النائب العام بخصوص إمكانية محاكمة السنوسي وسيف الإسلام القذافي معا، مؤكدا أن لم يتخذ أي قرار بهذا الشأن بعد.

وكان المتحدث العسكري باسم رئاسة الأركان الليبية العقيد علي الشيخي، قال إنه من بين الجرائم التي يتهم فيها السنوسي الذي سلمته موريتانيا لليبيا في سبتمبر/أيلول من العام الماضي مذبحة سجن بوسليم التي حدثت عام 1996.

وكانت محكمة الجنايات الدولية قد أصدرت أمرا بالقبض على عبد الله السنوسي ومعمر القذافي ونجله سيف الإسلام، بعد اتهامهم بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية أثناء انتفاضة الليبيين ضد النظام السابق في فبراير/شباط 2011.

وألقي القبض على السنوسي أحد أهم رجال نظام القذافي الذي أسقطته انتفاضة في 2011 في موريتانيا في مارس/آذار الماضي، وهو ما أثار جدلا بين ليبيا وفرنسا والمحكمة الجنائية الدولية بشأن تسليمه.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

تباينت آراء الليبيين بشأن مسألة استلام طرابلس لرئيس المخابرات الليبي السابق عبد الله السنوسي، فبينما يرجح البعض وجود صفقة كبيرة أبرمت بين السلطات الليبية ونظيرتها الموريتانية، تنفي الحكومة ذلك.

10/9/2012

قال وزير العدل الليبي صلاح المرغني إن سيف الإسلام نجل العقيد الليبي الراحل معمر القذافي، وعبد الله السنوسي وزير الاستخبارات في نظام القذافي، والبغدادي المحمودي رئيس وزراء النظام السابق، ستتم محاكمتهم خلال نحو شهر.

4/1/2013

أظهرت وثائق للحكومة الليبية أن ليبيا أجازت دفع نحو 200 مليون دولار تقريبا لموريتانيا بعد أشهر من تسليمها رئيس المخابرات الليبي السابق عبد الله السنوسي ليحاكم في ليبيا، رغم وجود مذكرة اعتقال أصدرتها المحكمة الجنائية الدولية بحق السنوسي.

16/1/2013

أعلنت النيابة العامة في ليبيا أنها انتهت من التحقيق مع رئيس المخابرات السابق عبد الله السنوسي المشتبه في تصفيته معتقلين سياسيين في سجن أبو سليم بطرابلس عام 1996، وقد تُوجّه له اتهامات خلال أسبوع.

26/1/2013
المزيد من ثورات
الأكثر قراءة