عشرات القتلى واحتدام المعارك بحلب

A Free Syrian Army sniper takes up position in the Seif El Dawla neighbourhood of Aleppo in this September 2, 2012 file photo. Vastly outgunned, rebel fighters in the sprawling city of Aleppo have dispersed into urban areas which are then pounded indiscriminately by artillery and warplanes until the guerrillas are flushed out. Meanwhile, the civilian death toll rises
 
undefined

قال ناشطون إن معارك على نطاق "غير مسبوق" و"على عدة جبهات" تدور اليوم في حلب، حيث أعلن مقاتلو المعارضة الخميس بدء هجوم "حاسم"، كما قتل اليوم 32 شخصا على الأقل بينهم أكثر من عشرين أعدموا ميدانيا بحي القصور في دير الزور، حسب ما أفاد الناشطون.

وقال رئيس المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن إن المعارك تدور على نطاق غير مسبوق ولم تتوقف منذ أمس، مضيفا أنه في السابق كانت المواجهات تجري في شارع أو شارعين من قطاع معين، لكنها تدور الآن على عدة جبهات دفعة واحدة.

كما أفاد سكان في أحياء كانت حتى الآن بمنأى من أعمال العنف عن إطلاق نار "غير مسبوق".

في هذه الأثناء، أعلن الجيش السوري الحر أن عدداً من كتائبه بدأت ما سماها معركة الحسم في أحياء مدينة حلب. وذكر ناشطون أن اشتباكات عنيفة وقعت في أحياء الإذاعة والأكرمية والأعظمية وسيف الدولة وحلب الجديدة، قرب مقر الأمن العسكري.

قتلى اليوم
في غضون ذلك، قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن 32 شخصا قتلوا اليوم في محافظات مختلفة من سوريا, بينهم أكثر من عشرين أعدموا فجر اليوم ميدانيا في حي القصور بدير الزور.

وفي ريف حلب، قتل سبعة أشخاص من عائلة واحدة في قصف نفذته طائرة حربية تابعة للجيش النظامي السوري على منزل بمدينة إعزاز المحاذية للحدود التركية.

وقال مدير المكتب الإعلامي بالمدينة محمد نور إن الطائرة استهدفت في وقت مبكر من صباح اليوم منزلا يضم 11 شخصا من عائلة شحود، مما أدى إلى مقتل خمسة أفراد وجرح أربعة آخرين نُقلوا إلى مستشفى كلس التركي.

وفي حي برزة الدمشقي اقتحمت قوات النظام الحي بعدد كبير من الجنود وانتشار للدبابات على مفارق الحي وشن حملة اعتقالات ومداهمات عشوائية شملت عددا من الشبان وسرقة ونهب للمحال التجارية وسط إطلاق نار كثيف لإرهاب الأهالي حسب ناشطين.

قصف واشتباكات
كما حاصرت القوات النظامية حي القابون من جميع جهاته بعدد كبير من قوات الجيش الأسدي وتفتيش دقيق للسيارات والمارة أثناء الدخول والخروج منه.

وذكر المرصد أن اشتباكات عنيفة دارت اليوم في أحياء اليرموك والتضامن والقزاز بالعاصمة دمشق بين القوات النظامية وكتائب الثوار في حين تعرض حي التضامن للقصف من قبل القوات النظامية.

بدورها أفادت شبكة شام بتجدد القصف المدفعي على أحياء جوبر والسلطانية بحمص.

وفي درعا دارت اشتباكات عنيفة بين الجيشين الحر والنظامي الذي قصف بالصواريخ والدبابات ومضادات الطيران على قرية كحيل وتهدم عدد من المنازل وأنباء عن قتلى وجرحى.

وفي درعا أيضا، أفاد المرصد السوري أن عدة انفجارات هزت اليوم بلدة "صيدا"، رافقتها اشتباكات بين القوات النظامية والجيش الحر.

وأضاف أن حيي الجبيلة والعرفي وأحياء أخرى في مدينة دير الزور تعرضت للقصف من قبل القوات النظامية، مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى وتهدم بعض المنازل.

وأوضح أن الاشتباكات استمرت بين القوات النظامية والكتائب الثائرة المقاتلة في عدة أحياء من مدينة دير الزور حتى الساعات الأولى من صباح اليوم، رافقتها أصوات انفجارات.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

منصف المرزوقي

جدد الرئيس التونسي المنصف المرزوقي اليوم الخميس طلب بلاده إرسال قوة حفظ سلام عربية إلى سوريا، واقترح إنشاء آلية جديدة لمحاربة الديكتاتورية تشمل قيام محكمة دستورية دولية، ودعا الأمم المتحدة إلى إعلان الديكتاتورية “آفة سياسية اجتماعية” يجب على شعوب الأرض محاربتها.

Published On 27/9/2012
تواصل الحملة العسكرية على المدن سورية

قال نشطاء سوريون إن القوات النظامية أعدمت ميدانياً عشرات الأشخاص في مدينتي دير الزور وحلب التي قال الجيش السوري الحر إن كتائبه بدأت معركة الحسم فيها، حيث اشتبكت مع الجيش النظامي في أحياء الإذاعة والأكرمية والأعظمية وسيف الدولة وحلب الجديدة.

Published On 28/9/2012
Syrian refugee children sit with a family member as they wait for the arrival of UN Syria peace envoy Lakhdar Brahimi at the at Zaatri refugee camp, close to the northern Jordanian city of Mafraq, and home to some 30,000 Syrians fleeing the violence in their own country, on 18 September 2012. The envoy, who arrived in Jordan from Turkey, where he also visited refugees, met Syrian leader Bashar al-Assad for the first time on September 16, warning after the talks that the Date Published:September 18, 2012 , Credit:AFP/Getty Images , Byline/Author:KHALIL MAZRAAWI

توقعت مفوضية اللاجئين ارتفاع عدد السوريين الفارين لدول الجوار إلى 700 ألف بنهاية العام، في حين تحدثت الشبكة السورية لحقوق الإنسان عن وجود 4.2 ملايين نازح، وهو ما يزيد على ثلاثة أضعاف التقديرات الأممية، وسط دعوات لسد النقص في تمويل العمليات الإنسانية.

Published On 27/9/2012
مقابلة مع حمد بن جاسم آل ثاني

قال رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني إن هدف إرسال قوات عربية إلى سوريا هو وقف القتال لا المشاركة فيه. في المقابل اعتبر الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد أن الدعوة لإرسال قوات عربية لسوريا غير صائبة.

Published On 27/9/2012
المزيد من عربي
الأكثر قراءة