اليمن يعلن قتل السعودي سعيد الشهري

أعلنت السلطات اليمنية اليوم الاثنين مقتل نائب زعيم تنظيم القاعدة في جزيرة العرب السعودي سعيد علي الشهري في عملية وصفتها بالنوعية بمحافظة حضرموت جنوب شرق البلاد. 

واكتفت وزارة الدفاع اليمنية بالإعلان عبر رسالة إخبارية عاجلة عن مصرع الشهري في عملية نوعية بوادي حضرموت. ولم تشر إلى الكيفية التي قتل بها ومتى تمت. 

لكن موقع "26 سبتمبر" المقرب من وزارة الدفاع اليمنية نقل عن مصدر رفيع أن "القوات المسلحة نفذت عملية نوعية في وادي حضرموت أسفرت عن مقتل الإرهابي السعودي سعيد علي الشهري بالإضافة إلى مصرع ستة عناصر إرهابية كانوا برفقته". 

واعتبر المصدر أن مقتل الشهري "يمثل ضربة موجعة لما تبقى من فلول العناصر الإرهابية". 

وقال مدير مكتب الجزيرة في اليمن سعيد ثابت إن العملية جاءت في إطار الحملة الأمنية المكثفة التي تنفذها قوات الجيش ضد تنظيم القاعدة، مشيرا إلى أنها جاءت بعد أن حرر الجيش اليمني محافظة أبين من عناصر التنظيم. وأوضح أنه لم يصدر أي نفي أو تأكيد من تنظيم القاعدة إزاء هذه العملية حتى الآن.

وسبق أن أُعلن في فبراير/شباط 2011 عن مقتل الشهري وإصابة خمسة من عناصر التنظيم بينهم قيادي بانفجار متفجرات كانوا يعملون على تركيبها في محافظة أبين جنوب اليمن.

والشهري كان سجيناً سابقاً في معتقل غوانتانامو قبل أن يفرج عنه في عام 2007 ويعود إلى موطنه الأصلي السعودية، ومن ثم يسافر إلى اليمن بعد أن خضع لبرنامج تأهيل في مركز مخصَّص للجهاديين السابقين في السعودية. 

وفي يناير/كانون الثاني 2009 أعلن فرعا تنظيم القاعدة في اليمن والسعودية اندماجهما في كيان واحد تحت اسم تنظيم القاعدة في جزيرة العرب، ليصبح اليمني ناصر عبد الكريم الوحيشي المكنى أبو بصير، زعيماً لهذا التنظيم الجديد، والسعودي سعيد الشهري نائباً له.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قال الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي إن محافظة أبين في جنوب البلاد أصبحت تحت سيطرة الحكومة بعد دحر عناصر تنظيم القاعدة، بينما قال مصدر أمني بالمنطقة إن عنصرين من التنظيم لقيا مصرعهما بمواجهات مسلحة.

قتل عشرة أشخاص يشتبه في انتمائهم لتنظيم القاعدة وثلاث نساء كن برفقتهم الأحد في غارة جوية بمدينة رداع بوسط اليمن، في حين نجا زعيم محلي ينتمي إلى القاعدة من الهجوم.

قتل خمسة عناصر يشتبه بانتمائهم لتنظيم القاعدة في غارة نفذتها طائرة من دون طيار يعتقد أنها أميركية على منزل في محافظة حضرموت شرقي اليمن، وفق مصادر أمنية يمنية. وتعد الغارة الخامسة التي تشنها طائرة من دون طيار باليمن في أسبوعين.

قالت مصادر يمنبة إن ثلاثة عناصر من جماعة أنصار الشريعة المحسوبة على تنظيم القاعدة قتلوا وجرح مسلحون من اللجان الشعبية المساندة للجيش اليمني في اشتباكات بجنوب البلاد بدأت أمس الجمعة واستمرت اليوم.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة