كرمان تدافع عن صورة جمعتها بناشط إسرائيلي

دافعت الناشطة اليمنية توكل كرمان الحاصلة على جائزة نوبل للسلام اليوم السبت، عن موقفها من صورة جمعتها مع ناشط إسرائيلي يدعى عوفير برانشتاين، ووصفته بأنه أحد المدافعين عن الشعب الفلسطيني.

وقالت الناشطة كرمان في صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أقدّم اعتذاري على الإساءات التي طالت برانشتاين الذي قيل إنه مستشار لبنيامين بن إليعازر.

وأضافت "أقدم الاعتذار نيابة عن كل الذين أساؤوا إليه (برانشتاين)، ولم يقدّروا مواقفه المبدئية والأخلاقية في نصرة الشعب الفلسطيني.. ويا أمة ضحكت من جهلها الأمم".

ونشرت كرمان صورة جواز سفر للدبلوماسي برانشتاين، تظهر أنه يحمل جواز سفر فلسطينيا.

ودفعت بمنشور آخر على الصورة قائلة "للعلم إنني لن أسأل أبداً عن أصل وفصل وجنسية من يريدون أن يتصوروا معي، وما هي خلفيتهم الإثنية والعرقية والدينية، هذه نقيصة لا يقع فيها إنسان سوي، فضلاً عن ناشطة حقوقية وصاحبة نوبل للسلام".

وتعرّضت كرمان لانتقادات لاذعة بسبب صورة جمعتها مع الناشط الإسرائيلي عوفير برانشتاين.

وكانت كرمان قد تعرّضت لحملة انتقاد منظمة قادتها جماعات إسلامية في اليمن ومنها حزب الإصلاح الذي تنتمي إليه، بعد حصولها على جائزة نوبل للسلام العام الماضي لمشاركتها في الاحتجاجات التي أطاحت بالرئيس السابق علي عبد الله صالح.

واعتبرت تلك الجماعات في حملتها التي استهدفت كرمان، أن حصولها على الجائزة يجعلها على قدم المساواة مع الكثير من رجالات اليهود والصهاينة الذين حصلوا على مثل تلك الجائزة "التي تعطى لأغراض سياسية أكثر منها تقديراً للقدرات التي قام بها الفرد لخدمة المجتمع والإنسانية".

المصدر : يو بي آي

حول هذه القصة

تسلمت الناشطة اليمنية توكل كرمان اليوم جائزة نوبل للسلام مشاركة مع الرئيسة الليبيرية إيلين جونسون سيرليف والناشطة الليبيرية ليما غبوي وذلك في احتفال رسمي بالعاصمة النرويجية أشادت خلاله لجنة نوبل بدور النساء الثلاث في بلدانهن من أجل التغيير لمستقبل أفضل.

قالت الناشطة اليمنية الحائزة على جائزة نوبل للسلام توكل كرمان إن حكم الرئيس السوري بشار الأسد سينتهي مثلما انتهى حكم الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح.

أعلنت لجنة التحكيم الخاصة بجائزة نوبل للسلام للعام 2011 منح الجائزة إلى كل من الناشطة السياسية اليمنية توكل كرمان والرئيسة الليبيرية إيلين جوزيف سيرليف ومواطنتها الناشطة ليما غبوي.

برزت الناشطة الحقوقية والصحفية اليمنية توكل كرمان التي منحت جائزة نوبل للسلام في ساحات الثورة اليمنية والربيع العربي، وعرفت بمناهضة انتهاكات حقوق الإنسان والفساد المالي والإداري في اليمن ومطالبتها الصارمة بالإصلاحات السياسية، وكانت من أوائل الذين طالبوا بإسقاط نظام صالح.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة