الإمارات تعتقل أشخاصا بتهم تقويض الأمن

أعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة أنها تحقق مع جماعة وصفتها بأن لها صلات دولية وكانت تخطط لارتكاب "جرائم تمس أمن الدولة".
 
وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية أن النيابة العامة تباشر حاليا التحقيق مع عناصر هذه الجماعة بعد أن أمرت بإلقاء القبض عليهم وقررت حبسهم احتياطيا على ذمة التحقيقات في القضية.
 
ووفق الوكالة فإن هؤلاء الأشخاص "أسسوا وأداروا تنظيما يهدف إلى ارتكاب جرائم تمس أمن الدولة ومناهضة الدستور والمبادئ الأساسية التي يقوم عليها الحكم في الدولة فضلا عن ارتباطها وتبعيتها لتنظيمات وأجندات خارجية".
 
ونقلت عن النائب العام سالم سعد كبيش قوله إن "التحقيقات مستمرة لكشف أبعاد المؤامرة التي يستهدفها هذا التنظيم" ولم يذكر تقرير الوكالة المزيد من التفاصيل.
 
يُذكر أن السلطات الإماراتية اعتقلت ما لا يقل عن عشرة إسلاميين في الشهور الثلاثة الماضية في تحرك نادر ضد المعارضين.

ولم تشهد الإمارات احتجاجات على غرار تلك التي شهدتها عدة دول عربية، لكن السلطات لا تزال قلقة من أن يؤدي صعود الإسلاميين إلى السلطة بأماكن أخرى لتشجيع الحركة الإسلامية بالإمارات.

 
المصدر : وكالات

حول هذه القصة

اتهم قائد شرطة دبي الفريق ضاحي خلفان جماعة الإخوان المسلمين بالتآمر على دول الخليج لاستلام الحكم، متوقعا أن تكون البداية من الكويت عام 2013، وحذر تلك الدول من "هذه المجموعات".

عزا الداعية السعودي عوض القرني تصريحات أدلى بها قائد شرطة دبي الفريق ضاحي خلفان واتهم فيها إسلاميي الخليج بالرغبة في السيطرة على الحكم إلى ثلاثة احتمالات، تنصب كلها حول ارتباط الرجل بقوى خارجية، سواء الموساد أو فلول النظام المصري أو إيران.

أعلنت شرطة دبي أن الطرد المشبوه المرسل من اليمن جوا إلى الولايات المتحدة يحتوي على متفجرات، ويحمل بصمات تنظيم القاعدة. ويأتي ذلك في وقت كشفت فيه الإدارة الأميركية أن السعودية ساعدت في تحديد التهديدات التي شكلها الطردان الموجهان لها.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة