المراقبون: القوات الجوية شاركت بالمجزرة

اتهم تقرير أعدته بعثة المراقبة الدولية في سوريا سلطات دمشق بإشراك قواتها الجوية في مجزرة التريمسة، التي راح ضحيتها 220 شخصا.
 
وقال التقرير الذي وصف بأنه "عاجل" وحصلت رويترز على نسخة منه إن "الوضع في محافظة حماة لا يزال مضطربا للغاية ويصعب التكهن به"، ووصف التقرير ما جرى في التريمسة بأنه الأسوأ منذ 16 شهرا.
 
 وأضاف "القوات الجوية السورية تواصل استهداف المناطق الحضرية المأهولة شمالي مدينة حماة على نطاق واسع".

وأضاف التقرير المسطر في صفحتين "يجري تقييم العملية في التريمسة باعتبارها امتدادا لعملية القوات الجوية السورية في خان شيخون إلى صوران في الأيام القليلة الماضية".

ووفق التقرير تمكنت مجموعة من مراقبي البعثة من الوصول إلى مسافة ستة كيلومترات من  التريمسة ومنعهم قادة من القوات الجوية السورية من الاقتراب بسبب "العمليات العسكرية".

وراقبت المجموعة الوضع من مواقع مختلفة حول التريمسة لنحو ثماني ساعات، سمعت خلالها أكثر من 100 انفجار وصوت نيران أسلحة ومدافع رشاشة، وشاهدوا أعمدة من الدخان الأبيض والأسود.

وشاهد المراقبون، وفق التقرير، مروحية من نوع أماي 8 وأخريين من طراز أماي 24 تحلق. كما شاهدوا واحدة من النوع الأخير تطلق صواريخ جو أرض.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

أفادت لجان التنسيق المحلية بأن 220 قتيلا على الأقل سقطوا في مجزرة جديدة ارتكبتها قوات النظام السوري في بلدة التريمسة بريف حماة، في وقت قصفت فيه هذه القوات مناطق بدمشق للمرة الأولى، واشتبكت مع الجيش الحر في حيي القدم والحجر الأسود.

قالت لجان التنسيق المحلية إن أكثر من 220 قتيلا سقطوا فيما وصفتها بمجزرة جديدة ارتكبتها قوات النظام السوري في بلدة التريمسة بريف حماة، فيما نقل التلفزيون السوري عن مصدر رسمي أن من قتلوا في التريمسة قضوا بنيران مجموعات مسلحة.

طالبت المعارضة السورية مجلس الأمن الدولي بإصدار قرار "عاجل وحاسم" حيال نظام دمشق إثر المجزرة التي راح ضحيتها نحو 220 قتيلا في بلدة التريمسة بريف حماة حسب لجان التنسيق المحلية، من جهته أكد مصدر رسمي سوري أن "مجموعات إرهابية مسلحة" ارتكبت المجزرة.

أجمع المجتمع الدولي على إدانة مجزرة قرية التريمسة بالقرب من حماة التي ذهب ضحيتها أكثر من 220 شخصا، وأعرب المبعوث الأممي العربي إلى سوريا كوفي أنان عن صدمته، بينما دعت المعارضة السورية لاجتماع عاجل لمجلس الأمن وطالبت بمناقشة إرسال قوات عربية لسوريا..

المزيد من عربي
الأكثر قراءة