قتلى بتحطم طائرة عسكرية موريتانية

لقي سبعة أشخاص حتفهم في حادث تحطم طائرة تابعة للجيش الموريتاني أثناء إقلاعها من مطار العاصمة نواكشوط اليوم الخميس.
 
وقال مصدر عسكري إن الطائرة تحطمت داخل سور المطار على مقربة من منطقة مأهولة. 
 
وذكرت وكالة الأنباء الموريتانية الرسمية أن الضحايا هم أربعة عسكريين وثلاثة مدنيين، في حين أوضح المصدر العسكري أنهم ثلاثة عسكريين وعنصران في الجمارك ومدنيان، أحدهما مهاجر لم تكشف جنسيته على الفور.

والطائرة من طراز دي.سي3، وهي قديمة وأعيد تحديثها، وكانت في طريقها من مطار نواكشوط إلى منجم ذهب شمال شرق العاصمة، بحسب المصدر العسكري.

ولم يتضح على الفور سبب تحطم الطائرة، وقال شهود عيان لوكالة الصحافة الفرنسية إن رجال إطفاء يعملون على إخماد الحريق في الطائرة، مشيرين إلى أن الصحفيين منعوا من الوصول إلى منطقة الحادث.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

انتهت بسلام أزمة اختطاف طائرة موريتانية كانت في رحلة بين العاصمة نواكشوط ومدينة نواذيبو في أقصى الشمال الغربي الموريتاني. وأوضحت مصادر أمنية أن الطائرة تمكنت من الهبوط في مدينة لاس بالماس الإسبانية واعتقل خاطفها مؤكدة أنه لم يصب أحد من الركاب بأذى.

انتهت عملية اختطاف طائرة ركاب موريتانية قام بها قرصان جو مغربي، بسلام في أحد مطارات جزر الكناري الإسبانية. وألقت السلطات الإسبانية القبض على الخاطف بعد أن سيطر أفراد الطاقم عليه إثر هبوط الطائرة في مطار عسكري إسباني.

أفادت هيئة الهلال الأحمر الموريتانية أن نحو 45 مهاجرا أفريقيا قضوا غرقا بحادثين منفصلين لدى تحطم قاربين قبالة ساحل غرب أفريقيا. وتم إنقاذ أكثر من 40 مهاجرا بالحادثين معظمهم من مالي وغينيا بيساو وغامبيا ومن بينهم أيضا مهاجرون من ساحل العاج ونيجيريا وموريتانيا.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة