حماس تتهم عباس بالتهرب من الاتفاق

Palestinian President Mahmoud Abbas (L) and Hamas leader Khaled Meshaal (R) sign an agreement in Doha, in this February 6, 2012 handout picture released by the Palestinian Press Office (PPO).
الإعلان وقعه كل من مشعل (يمين) وعباس (يسار) برعاية أمير قطر (رويترز)الإعلان وقعه كل من مشعل (يمين) وعباس (يسار) برعاية أمير قطر (رويترز)

اتهمت حركة المقاومة الإسلامية حماس اليوم الأحد الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالرغبة في التراجع عن إعلان الدوحة الأخير والتهرب من استحقاقات المصالحة الفلسطينية.

وقال المتحدث باسم الحركة سامي أبو زهري إن إعلان عباس استعداده لعدم تولي رئاسة حكومة التوافق بموجب اتفاق الدوحة "مؤشر على وجود نوايا لديه بالتراجع عما تم الاتفاق عليه والتهرب من المصالحة"، وفق تعبير أبو زهري.

ورفض المتحدث القول إن حماس تحفظت على إعلان الدوحة بسبب اعتبارات قانونية، مشيرا إلى موقف الكتلة البرلمانية للحركة التي اعتبرت أن المسألة تتطلب تكليفا قانونيا.

ونفى أبو زهري أن تكون حركته طلبت إرجاء تشكيل حكومة التوافق، مؤكدا أن الرئيس الفلسطيني هو من طلب ذلك أمام جميع الفصائل في اجتماع الإطار القيادي المؤقت بسبب ربط تشكيل الحكومة بموضوع الانتخابات، حسب قوله.

وكان عباس أعلن السبت استعداده للتراجع عن إعلان الدوحة، الذي وقعه مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل في السادس من فبراير/شباط المنقضي، في ظل فشل الحركتين في التوصل لتفاهمات التنفيذ.

وذكر رئيس السلطة الفلسطينية أنه تولى منصب رئيس الوزراء في الحكومة المقبلة لحل إشكال، ولأنها حكومة تكنوقراط وانتقالية مهمتها إجراء الانتخابات وإعادة إعمار قطاع غزة.

بنود الاتفاق
وينص اتفاق الدوحة -الذي تم برعاية أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني- على أربع نقاط أساسية:

أولا: التأكيد على الاستمرار في خطوات تفعيل وتطوير منظمة التحرير الفلسطينية من خلال إعادة تشكيل المجلس الوطني الفلسطيني بشكل متزامن مع الانتخابات الرئاسية والتشريعية. كما تم الاتفاق على عقد الاجتماع الثاني للجنة تفعيل وتطوير منظمة التحرير الفلسطينية بتاريخ 18 فبراير/شباط 2012 بالقاهرة.

ثانيا: تشكيل حكومة التوافق الوطني الفلسطينية من كفاءات مهنية مستقلة برئاسة محمود عباس، تكون مهمتها تسهيل الانتخابات الرئاسية والتشريعية والبدء في إعمار غزة.

ثالثا: التأكيد على استمرار عمل اللجان التي تم تشكيلها، وهي لجنة الحريات العامة المكلفة بمعالجة ملفات المعتقلين والمؤسسات وحرية السفر وعودة الكوادر إلى قطاع غزة وجوازات السفر وحرية العمل، ولجنة المصالحة المجتمعية.

رابعا: التأكيد على تنفيذ ما تم الاتفاق عليه في القاهرة لبدء عمل لجنة الانتخابات المركزية في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

من مكة إلى الدوحة مرورا بالقاهرة، كان مسار المصالحة الفلسطينية الرامي إلى إنهاء الانقسام الداخلي الفلسطيني بين حركتي حماس وفتح، حافلا بالعثرات والانتكاسات بسبب خلافات كانت تارة أيدولوجية وتارة أخرى سياسية.

Published On 8/2/2012
الاتفاق على تولي محمود عباس رئاسة حكومة توافق وطني فلسطينية

قال خليل عسّاف -عضو لجنة الحريات المنبثقة عن اتفاق القاهرة لإتمام المصالحة الفلسطينية- إن اللجنة أوقفت عملها في قطاع غزة بسبب ما قاله إنه احتجاج وهجوم من البعض على اللجنة بالقطاع، “بينما أنهت اللجنة عملها الذي كلفت به في الضفة الغربية”.

Published On 9/2/2012
مسيرات شعبية فلسطينية كانت خلال الايام القليلة الماضية لانهاء الانقسام واتما المصالحة- الجزيرة نت

قال مصدر دبلوماسي إن أبرز قيادييْن في حركة (حماس) لم يتمكنا في محادثات سرية في قطر يوم الأحد من حلّ الخلاف بشأن اتفاق المصالحة مع حركة التحرير الوطني الفلسطينية (فتح) الذي يقضي بتولي رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس رئاسة حكومة توافق وطني.

Published On 17/2/2012
Palestinian President Mahmoud Abbas (L) and Hamas leader Khaled Meshaal (R) sign an agreement in Doha, in this February 6, 2012 handout picture released by the Palestinian Press Office (PPO).

بحث الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) خالد مشعل -خلال لقائهما بالقاهرة أمس الأربعاء- مجمل القضايا الفلسطينية، وعلى رأسها حكومة الوفاق الوطني المقرر الإعلان عنها خلال أيام، إضافة إلى ملف المصالحة الفلسطينية

Published On 23/2/2012
كلمة للسيد / محمود عباس بشأن الترشح للانتخابات المقبلة - من رام الله - الجزيرة
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة