السعودية تتجه لإغلاق فضائيات "الفتنة الطائفية"

‪عبد العزيز خوجه أشار إلى أن هناك ضوابط جديدة ستعزز الوحدة‬ (الجزيرة-أرشيف)

أعلنت السعودية عزمها إغلاق القنوات الفضائية التي يثبت تعمدها إثارة الفتنة الطائفية والتفرقة العنصرية في المجتمع.

وقال وزير الثقافة والإعلام عبد العزيز خوجة -في بيان نشر اليوم الجمعة- إن ضوابط جديدة ستعتمد قريبا، لمكافحة "قنوات الفتنة والتفرقة"، مشيراً إلى أن الفضائيات التي تنحو هذا النحو ستغلق فوراً.

وأشار خوجة إلى أن وزارته "ترفض تلك الممارسات العنصرية، ولن تتساهل مع القنوات الفضائية التي تدعو للكراهية والتفرقة"، مؤكداً على "متانة الوحدة الوطنية والتعاون في المجتمع السعودي".

يشار إلى أن وزير الثقافة والإعلام السعودي أصدر في مارس/آذار الماضي قراراً يقضي بإغلاق إحدى القنوات السعودية بعدما تعرّضت في أحد برامجها لشريحة من المواطنين في نجران جنوبي المملكة.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

كانت فتاوى الفضائيات محور اليوم الختامي للمؤتمر العالمي للفتوى الذي انعقد بمكة المكرمة في الفترة من 17 إلى 21 يناير/كانون الثاني الجاري بمشاركة أكثر من ثلاثمائة عالم وفقيه. وتميزت جلسة فتاوى الفضائيات بمداخلات ساخنة شن خلالها العلماء هجوما لاذعا على بعض القنوات.

قال رئيس مجلس القضاء الأعلى السعودي الشيخ صالح بن محمد اللحيدان إن فتواه المتعلقة بما قيل إنها عن قتل مُلاك الفضائيات التي تبث المجون والخلاعة، قد تم تحريفها وإخراجها من سياقها. ووصف القنوات التلفزيونية التي تبث تلك الأعمال بأنها غير إسلامية.

أكد مشاركون في المنتدى السنوي الخامس لجمعية الإعلام والاتصال الذي التأم بالسعودية، أن نصف القنوات الفضائية العربية العاملة مهددة بالتوقف عن البث بفعل غياب الضوابط الناظمة وقلة الكفاءات الإعلامية ونقص البرامج.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة