عـاجـل: مراسل الجزيرة: الطيران الإسرائيلي يستهدف قاعدة عسكرية للجبهة الشعبية-القاعدة العامة في البقاع اللبناني

حماس تدعو لخارطة طريق جديدة للمصالحة

حركتا فتح وحماس امتنعتا حتى الآن عن عقد لقاء لقياداتيهما رغم التقارب الأخير (دويتشه فيلله-أرشيف)
دعا عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) محمود الزهار إلى وضع خارطة طريق جديدة لتحقيق المصالحة الفلسطينية.

وقال الزهار للإذاعة الفلسطينية الرسمية إن ما يعوق تحقيق المصالحة حاليا هو عدم وجود خطة يمكن المضي فيها نحو الخطوات المطلوبة.

كما أقر بوجود انشغالات لدى حركته تتعلق بانتخاباتها الداخلية، لكنه أشار بالمقابل إلى انشغالات لدى حركة التحرير الوطني (فتح) بسبب الأزمة المالية الحادة التي تواجهها السلطة الوطنية بالضفة الغربية.

وأضاف الزهار أنه لا بد للطرفين أن ينهيا مشاكلهما الداخلية وأن يشرعا في وضع أسس للتعاطي عبر الوسيط المصري إزاء كيفية تطوير اللقاءات، دون عقد مجرد لقاءات على المنوال السابق والتي لم تحقق المصالحة.

واعتبر أن تحديد خارطة طريق من شأنه أن يوضح الخطوات الأولى لتنفيذ المصالحة والملفات الأكثر أولوية للنقاش بين الحركتين.

في الوقت ذاته أكد الزهار أن ملف المصالحة سيبقي بيد مصر التي تتولى رعايتها باعتبارها "الأكثر استقلالية في الدول العربية من حيث المصالحة الفلسطينية".

وامتنعت فتح وحماس حتى الآن عن عقد لقاء على المستوى الأول لقياداتيهما رغم التقارب الأخير بينهما على خلفية الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة منتصف الشهر الماضي، وما تلاه من دعم حماس لتوجه السلطة الوطنية لرفع التمثيل الفلسطيني بالأمم المتحدة.

وبدأ الانقسام الداخلي الفلسطيني منتصف عام 2007 إثر سيطرة حماس على قطاع غزة بعدما طردت منه القوات الموالية للسلطة الفلسطينية.

المصدر : الألمانية