أميركا تهدد بوقف المعونات للفلسطينيين

Senior Palestinian negotiator Saeb Erekat addresses the media in the West Bank city of Ramallah after US President Barack Obama’s Middle East speech on May 19, 2011, announcing that president Mahmud Abbas has called an "urgent" meeting of the Palestinian leadership to discuss the US stand




قال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات اليوم الجمعة إن الولايات المتحدة هددت بقطع مساعداتها للفلسطينيين إذا مضوا قدما في تقديم طلب للأمم المتحدة في سبتمبر/أيلول المقبل لإقامة دولتهم المستقلة
.


وتعارض كل من إسرائيل والولايات المتحدة بشدة التوجه الفلسطيني وتؤكدان أن الدولة الفلسطينية لن ترى النور إلا عبر المفاوضات.


وتقول الدولتان إن الدولة الفلسطينية يجب أن تنبثق من المحادثات الإسرائيلية الفلسطينية، التي ظلت متوقفة قرابة العام.


وذكر عريقات أن القنصل العام الأميركي في القدس دانييل روبينشتاين أبلغه اليوم الجمعة أن الولايات المتحدة ستتخذ "إجراءات عقابية" إذا مضى الفلسطينيون قدما في سعيهم للحصول على اعتراف دولي بدولتهم.


وأضاف عريقات أن روبينشتاين حذره من أن الولايات المتحدة ستتوقف عن منح الفلسطينيين حزمة مساعدات سنوية بقيمة 470 مليون دولار.


ونسب عريقات للقنصل الأميركي قوله "الكونغرس الأميركي سيتخذ إجراءات عقابية بحق الفلسطينيين بما في ذلك وقف المساعدات".


ويرى الفلسطينيون أن طرح موضوع إقامة دولتهم المستقلة للتصويت في أروقة الأمم المتحدة من شأنه أن يبعث برسالة قوية إلى إسرائيل، وأنهم على يقين من حصولهم على وضع الدولة غير العضو إذا توجهوا بطلبهم إلى الجمعية العامة للمنظمة الدولية.


ويعتزم الفلسطينيون تنظيم مظاهرات حاشدة في الضفة الغربية وفي الخارج لتتزامن مع انعقاد جلسة الجمعية العام للأمم المتحدة في سبتمبر/أيلول، والتي يعقدون عليها الآمال في أن تصادق رسميا على قيام دولتهم.

وتعكس الرغبة في الحصول على الموافقة الدولية لإقامة الدولة المستقلة حالة الإحباط التي تسود وسط الفلسطينيين من مفاوضات السلام مع إسرائيل التي توقفت طويلا.

المصدر : أسوشيتد برس

المزيد من الدولة الفلسطينية
الأكثر قراءة