قتلى وجرحى بتفجيرات في العراق

عامر الكبيسي

تجمع من العراقيين في مكان انفجار سابق بالعاصمة بغداد (الجزيرة)

قتل في العراق ما لا يقل عن 12 شخصا في اليومين الأخيرين، في تفجيرات وقعت بمناطق مختلفة، معظمها في العاصمة بغداد وحولها وفي مدينة الموصل التي تبعد عنها 390 كيلومترا نحو الشمال.

ففي بغداد، أكد مسؤول أمني أن سبعة أشخاص على الأقل قتلوا في تفجيرات استهدفت منزل شرطي وثلاثة مساجد غرب المدينة.

وأوضح عمر عبود من الشرطة المحلية أن عدة قنابل زرعت حول منزل أحد عناصر شرطة مكافحة الإرهاب بالصقلاوية (75 كلم غرب بغداد) وانفجرت فجر اليوم الجمعة وأسفرت عن مقتل أربعة أشخاص من أسرة الشرطي من بينهم والدته (55 عاما).

وأفاد مصدر أمني آخر بأن قنابل زرعت قرب ثلاثة مساجد بمنطقة أبو غريب غرب بغداد أسفر انفجارها عن مقتل ثلاثة عناصر من الشرطة على الأقل وإصابة 19 شخصا.

وقال مصدر في الشرطة المحلية إن مسلحين أصابوا بالرصاص شرطيا في غير نوبة عمله قرب منزله ببلدة الحويجة الواقعة على بعد 210 كيلومترات شمالي بغداد.

وفي بغداد أيضا، قال مصدر في وزارة الداخلية العراقية إن مسلحين في سيارة مسرعة استخدموا أسلحة مزودة بكواتم للصوت وفتحوا النار أمس على سيارة ضابط في الجيش العراقي في غير نوبة عمله، مما أسفر عن إصابته بجروح خطيرة في حي الجامعة بغرب بغداد.

وفي المحمودية، ذكرت مصادر في الشرطة ومستشفى أن شخصين قتلا وأصيب سبعة في البلدة الواقعة على بعد نحو 30 كيلومترا جنوبي بغداد الخميس، عندما انفجرت سيارة ملغومة متوقفة استهدفت دورية للشرطة العراقية، وقال مركز عمليات أمن بغداد إن الانفجار أسفر عن إصابة أربعة مدنيين.

أما في الموصل، فذكر مصدر في الشرطة المحلية مقتل جبار رشيد وهو ضابط شرطة عراقي برتبة رائد ومدني في انفجار عبوة ناسفة على الطريق قرب موكب الضابط في جنوب مدينة الموصل.

كما ذكر مصدر في شرطة المدينة أن سيارة ملغومة استهدفت دورية للجيش العراقي فقتلت مدنيا في شرق المدينة أمس، وأن عبوة ناسفة استهدفت دورية للجيش هناك فأسفرت عن إصابة جندي.

وفي الموصل أيضا أصيب شرطي في غرب المدينة جراء انفجار عبوة ناسفة، كما أوضح مصدر آخر أن مهاجما ألقى قنبلة يدوية على دورية للشرطة بالمدينة مما أسفر عن إصابة شرطي أمس.

وذكر مصدر أمني محلي بالموصل كذلك أن مسلحين أصابوا بالرصاص مدنيا قرب منزله في غرب الموصل أمس.

المصدر : وكالات