الخرطوم تهدد بتغيير مكان قمة كمبالا

الرئيس السوداني يحاول كسر قرار المحكمة الجنائية الدولية المطالب بتسليمه (رويترز-أرشيف)
الخرطوم-الجزيرة نت

هدد السودان الحكومة الأوغندية بتقديم طلب للاتحاد الأفريقي بنقل القمة الأفريقية الشهر المقبل إلى عاصمة أخرى بدلا من العاصمة الأوغندية كمبالا.

 

ويجيء تهديد الخرطوم على خلفية ما نقل عن الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني من دعوته السودان إلى اختيار ممثل له لحضور القمة الإفريقية التي تستضيفها بلاده بدلا من الرئيس عمر البشير الملاحق من المحكمة الجنائية الدولية.

 

وقال متحدث باسم الخارجية السودانية إن السودان سيطلب من الاتحاد الأفريقي نقل القمة الأفريقية من كمبالا إلي عاصمة أخرى تلتزم بقرارات القمة الأفريقية السابقة، وتستطيع استضافة كل القادة الأفارقة دون أن تخضع لضغوط وإملاءات خارجية، أو الاستجابة لأي ابتزاز من أي طرف، حسب وصفه.

 

واعتبر معاوية خالد في تصريحات صحفية أن أوغندا بموقفها الذي وصفه بالنشاز توجه ضربة قاسية إلى الاتحاد الأفريقي نفسه، مشيرا إلى أن ذلك سيحدث شروخا كبيرة في الصف الأفريقي.

 

وقال إن ما بدر من الرئيس الأوغندي يكشف مقدار سوء النية الذي انحدر إليه النظام الأوغندي بمسارعته إلى الإعلان عما ليس في صلاحيته، مؤكدا أن السودان "وفق عضويته في الاتحاد الأفريقي هو من يحدد ممثليه في القمة".

 

ووضع قرار المحكمة الجنائية الدولية الدول الأفريقية الأعضاء بالمحكمة في مأزق دبلوماسي، لأن عليها نظريا القبض على الرئيس السوداني في حالة دخوله أراضيها.

المصدر : الجزيرة