إسرائيل تحتجز 4 جزائريين متضامنين

32 جزائريا كانوا ضمن سفن أسطول الحرية الذي هاجمته القوات الإسرائيلية (الجزيرة)

هشام موفق-الجزائر
 
قال مصدر من حزب حركة مجتمع السلم الجزائرية (حمس) إن قوات الاحتلال الإسرائيلي تحتجز أربعة من قيادات الحركة من المشاركين في أسطول الحرية لكسر الحصار عن غزة.
 
وأضاف المصدر أن المعتقلين هم عبد الرزاق مقري نائب رئيس الحركة وهو رئيس الوفد الجزائري، وعبد القادر عكاني وهو أحد كوادر الحركة بولاية وهران، غرب الجزائر، والنائب البرلماني عبد الحميد غربي، ورئيس المجلس الولائي للحركة بولاية الشلف (غرب) هباز قوادري.
 
وأوضح أن حركة حمس لا تعلم الأسباب التي جعلت سلطات الاحتلال تحتجز الأربعة دون غيرهم من المشاركين في الوفد، إلا أنه رجّح أن يكون السبب تشابه اسم الحركة مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس).
 
يشار إلى أن الجزائريين شاركوا في أسطول الحرية بسفينة محملة بالمؤن والمساعدات، إلى جانب وفد يضم 32 شخصا بينهم برلمانيون وصحفيون ورجال أعمال.
 
وقال مراسل الجزيرة في الأردن ياسر أبو هلالة إن "124 من المفرج عنهم من جنسيات مختلفة يُنتظر وصولهم إلى جسر الملك حسين" بينهم الوفد الجزائري.
 
وكانت وكالة الأنباء الفرنسية قالت مساء الثلاثاء إن عدد الوفد الجزائري هو 28 شخصا، ونسبت الرقم إلى الجيش الإسرائيلي، وفُهم حينها أن أربعة أشخاص من الوفد يُجهل مصيرهم.
المصدر : الجزيرة