19 مصابا في هزة أرضية بالجزائر

الزلزال الذي ضرب منطقة بني يلمان قبل عشرة أيام خلف ثلاثة قتلى و86 جريحا
(الفرنسية-أرشيف)
أصيب 19 جزائريا بسبب هزة أرضية بلغت قوتها خمس درجات على سلم ريختر، ضربت ظهر أمس منطقة في شرق البلاد سبق أن وقع بها زلزال قبل عشرة أيام وخلف ثلاثة قتلى و86 جريحا.
 
وذكرت وكالة الأنباء الجزائرية أن مركز الهزة الجديدة كان في بني يلمان بولاية المسيلة التي تبعد نحو 248 كلم جنوب شرق الجزائر العاصمة.
 
وكان الزلزال الذي ضرب المنطقة يوم 14 مايو/أيار الجاري قد بلغت شدته 5.2 درجات.
 
ووصف المركز الجزائري للبحوث في علم الفلك والجيوفيزياء الهزات الارتدادية الأخيرة بأنها طبيعية.
 
وذكرت صحيفة الخبر الجزائرية أن سكان بلديتي ونوغة وبني يلمان بولاية المسيلة عاشوا حالة من الخوف والهلع إثر الهزة الأرضية التي شعر بها سكان العديد من المناطق في الولاية.
 
وتعد الهزة التي حدد مركزها بـ10 كلم إلى الشمال من بلدية بني يلمان، هي الثالثة من حيث القوة بعد الهزتين اللتين ضربتا المنطقة مؤخرا وبلغتا 5.2 و5.1 درجات على التوالي, طبقا للصحيفة الجزائرية.
 
ولم تحدد المصادر الرسمية على الفور حجم الخسائر المادية التي خلفتها هذه الهزة, وهي واحدة من نحو 44 هزة ارتدادية في أقل من أسبوع.
 
وقد تحركت فرق الحماية المدنية في عملية إنزال وصفتها الصحيفة بأنها غير مسبوقة, للحد من الآثار الجانبية.
 
وكان والي المسيلة محمد الصالح مانع قال في مؤتمر صحفي قبل ساعات من الهزة الجديدة إن الزلزال الذي ضرب المنطقة قبل عشرة أيام خلف خسائر تقدر مؤقتا بثلاثة مليارات دينار (نحو 37 مليون دولار), مشيرا إلى أن الحصر النهائي لمخلفات الزلزال لم يحدد بعد.
 
وأشار إلى أن عدد الخيام التي تم توزيعها حتى الآن هو 1400 خيمة في كل من ونوغة وبني يلمان.
المصدر : وكالات