فقد جنديين للقوة المشتركة بدارفور

عناصر من القوة الأممية الأفريقية في دورية لها بدارفور (رويترز-أرشيف)
 
قالت قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي في دارفور غربي السودان إن اثنين من جنودها فقدا بعد أن نصب مسلحون كمينا لدوريتهما واحتجزوا القوة الجمعة الماضي.
 
وذكرت القوة أن مسلحين فاجؤوا الدورية التابعة لها بعد ظهر الجمعة وهي في طريقها للتحقيق في تقارير عن اشتباكات في منطقة جبل مرة وسط دارفور، مشيرة إلى أن المهاجمين أخذوا الدورية إلى مكان قريب واحتجزوا الرجال خلال الليل قبل أن يطلقوهم صباح السبت عدا جنديين لم يعرف مصيرهما.
 
وقال رئيس الاتصالات بالقوة كمال سايكي "لا توجد معلومات بشأن مكانهما ومصيرهما وما إذا كانا قد هربا أثناء الكمين ويحاولان العودة إلى القاعدة، إننا لا نعرف".
 
وأوضح أن الدورية التي تتشكل من 60 فردا بينهم جنود ومراقبون عسكريون تحركت من نيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور نحو بلدة ديريبات بجبل مرة يوم الجمعة وكانت تقوم بمهمة أمنية وإنسانية هامة لتحديد ما حدث للسكان المدنيين في جبل مرة ونوع المساعدة التي يحتاجون إليها.
 
وكان مصدر بالأمم المتحدة عبر عن خشيته الأسبوع الماضي من أن يكون مئات المدنيين قتلوا في قتال بين الجيش السوداني والمتمردين في منطقة جبل مرة، وينفي الجيش السوداني مشاركته في قتال بالمنطقة.
المصدر : وكالات