عـاجـل: وزارة الدفاع الروسية: الوزير شويغو يبحث مع نظيره التركي خلوصي آكار هاتفيا الوضع في محافظة إدلب السورية

ترشيح مصطفى البرغوثي لجائزة نوبل

ترشيح البرغوثي لجائزة نوبل يأتي تقديرا لجهوده بخدمة القضية الفلسطينية

مدين ديرية-لندن

أعلنت حملة التضامن البريطانية مع الشعب الفلسطيني عن دعمها ومساندتها لترشيح الأمين العام للمبادرة الوطنية الفلسطينية مصطفى البرغوثي لجائزة نوبل للسلام.

وقالت ناشطة السلام الأيرلندية ميريد ماغواير الحائزة على جائزة نوبل للسلام إن عملية ترشيح البرغوثي تأتي تقديرا لجهوده الكبيرة في خدمة القضية الفلسطينية والتزامه بعدم اللجوء للعنف في حياته الشخصية والعامة، مشيرة إلى أن منح الجائزة للبرغوثي سيكون بمثابة اعتراف ليس فقط بروحه العظيمة للسلام واللاعنف، ولكن أيضا بحركة الفلسطينيين النضالية السلمية والتي تبعث الأمل لمستقبل أفضل لفلسطين والشرق الأوسط.

ولفتت ماغواير في رسالة للجزيرة نت إلى مساهمة البرغوثي في مبادرات سلمية لتحدي استمرار الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين ووضع حد لغطرسته، وكذلك جهوده الرامية إلى بناء الإطار المؤسسي للمجتمع المدني الفلسطيني، فضلا عن دوره الريادي في المقاومة ضد بناء إسرائيل لجدار الفصل العنصري.

البرغوثي أثناء تظاهرة في لندن
كلمة البرغوثي
وقد عبر البرغوثي عن شكره للمتضامنين البريطانيين على وقوفهم مع الشعب الفلسطيني وإيمانهم بقضيته العادلة، وأكد إستراتيجية المقاومة الجماهيرية الشعبية وفرض عقوبات على إسرائيل حتى تنهي احتلالها، مشددا على ضرورة دعم الصمود الوطني وتحقيق الوحدة الوطنية.

وقال البرغوثي في كلمة أمام الاجتماع السنوي لحملة التضامن البريطانية مع فلسطين بلندن اليوم السبت إن ترشيحه هو إنجاز كبير لقضية الشعب الفلسطيني، معتبرا أن ذلك سيفيد بتعريف العالم بقضية فلسطين وقضية النضال الجماهيري والمقاومة الجماهيرية الشعبية الجارية ضد الاحتلال والعنصرية.

وفي تصريح للجزيرة نت أشار البرغوثي إلى أن ترشيحه يمكن أن يسهم في تعرف العالم على الصورة الحقيقية للشعب الفلسطيني المناضل من أجل السلام العادل, والقائم على تلبية حقوق الشعب الفلسطيني, وإنهاء الظلم والعدوان علية.

وعبر البرغوثي عن فخره بهذا الإنجاز، معتبرا أنه عمل لكل الشعب الفلسطيني، وأشار لوجود حملة لدعم عملية ترشيحه.

كما عبر البرغوثي عن سعادته ببدء أول لقاء مباشر بين حركة المقاومة الإسلامية (حماس) وحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح)، وأكد أن ذلك يساعد على إنجاز سريع للمصالحة الوطنية واستعادة الوحدة الوطنية وقطع الطريق أمام المحاولات الإسرائيلية لاستغلال الانقسام القائم في الصف الفلسطيني.

وطالب البرغوثي من لندن بوقف جميع الحملات الإعلامية والتراشق الإعلامي بين الطرفين والإفراج فورا عن جميع المعتقلين السياسيين ووقف أي شكل من أشكال قمع الحريات السياسية وأن يكون ذلك مقدمة للوصول إلى الانتخابات التي مر وقتها.

 بيتي هنتر: البرغوثي يقدم مثالا رائعا  للنضال ولنهج الوحدة والأمل في المستقبل
مفخرة لفلسطين
وقال سفير فلسطين لدى بريطانيا مناويل حساسيان في حديث للجزيرة نت إن ترشيح البرغوثي شرف عظيم ومنزلة عالية ومفخرة للشعب الفلسطيني.

واعتبر حساسيان أن اختيار البرغوثي للترشيح من قبل نشطاء سلام أوروبيين يعزز الدعم الجماهيري الدولي لقضية فلسطين العادلة، ويظهر أن الفلسطينيين هم دعاة سلام، مشيرا إلى أن البرغوثي يستحق منحة الجائزة لدوره الكبير في خدمة القضية الفلسطينية كرجل سلام يناضل من أجل حقوق شعبة المسلوبة.

بدورها قالت الأمينة العامة لحملة التضامن بيتي هنتر للجزيرة نت إن البرغوثي يقدم مثالا رائعا بالنسبة لنا جميعا للنضال ولنهج الوحدة والأمل في المستقبل، مشيرة بهذا الصدد إلى عمله المثالي في الطب تحت وطأة الاحتلال وجهوده الدؤوبة منذ الانتخابات ممثلا منتخبا في المجلس التشريعي وجهوده من أجل تشكيل حكومة وحدة وإظهار التفاني في العمل من أجل الوصول إلى السلام الحقيقي.

المصدر : الجزيرة