حماس وفتح تستأنفان الحوار بدمشق

صورة أرشيفية للقاء وفدي فتح وحماس بدمشق في سبتمبر/أيلول الماضي (رويترز)

يصل إلى دمشق ظهر اليوم الثلاثاء وفد حركة التحرير الفلسطيني (فتح) للمشاركة في الجولة الجديدة لحوار المصالحة مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس).
 
وذكرت مصادر فلسطينية ليونانيتد برس أن الوفد الذي يرأسه عزام الأحمد سيبحث مع مسؤولي حماس مساء اليوم الثلاثاء التوافق على تشكيل لجنة أمنية تشرف على إعادة بناء وهيكلة الأجهزة الأمنية.
 
ويضم وفد فتح صخر بسيسو وماجد فرج عن الأجهزة الأمنية الفلسطينية، ومسؤول حركة فتح في سوريا سمير الرفاعي.
 

"
اقرأ أيضا:
خلاف فتح وحماس والقضية الفلسطينية

وتأتي المباحثات بعد الاجتماعات التي عقدها أخيرا وفد من فتح بقيادة رئيس كتلة الحركة في المجلس التشريعي عزام الأحمد مع قيادة حماس في دمشق في إطار جهود المصالحة.
 
كان وفد حركة حماس الأمني في قطاع غزة برئاسة إسماعيل الأشقر قد وصل إلى دمشق في وقت سابق أمس الاثنين، حيث عقد المكتب السياسي للحركة اجتماعا لمناقشة الترتيبات الخاصة بالملف الأمني المتعلق بمسألة توحيد الأجهزة الأمنية بين فتح وحماس.
 
كان رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل قد شدد في كلمة له بدمشق في الاحتفال بالذكرى الـ23 لانطلاق حركة الجهاد الإسلامي، على أهمية وضرورة الوحدة الوطنية الفلسطينية وعلى مشروع المقاومة والثوابت الوطنية.
 
كما أكد مشعل أن المصالحة الفلسطينية خيار حتمي لا بديل عنه وضرورة وطنية, مشددا على أن حماس ستعمل على إنجاحها بمعالجة كل القضايا الخلافية لإنهاء حالة الانقسام وتوحيد الصف الفلسطيني.
المصدر : وكالات