ولد منصور: اتفاق دكار أنهى التخندق

محمد جميل ولد منصور: التخويف من الحالة الإسلامية لم يعد قائما (الجزيرة نت)
أمين محمد–نواكشوط
قال المرشح الإسلامي للرئاسة ورئيس حزب تواصل محمد جميل ولد منصور إن اتفاق دكار الذي وقع الشهر الماضي بين الفرقاء الموريتانيين أنهى بشكل نسبي مرحلة التخندق في المواقف والمواقع، وينبغي أن يكون هذا التخندق حاليا فقط على أساس البرامج والرؤى.
 
وقال ولد منصور في حوار مع الجزيرة نت إن حزبه رأى أنه من المناسب أن يتقدم مستقلا لهذه الانتخابات بمشروع ورؤية يتحمل المسؤولية في الدفاع عنها.
 
وكان ولد منصور قد انفرد في ترشحه عن الجبهة المناهضة للانقلاب التي ينتمي لها حزبه، والتي قررت ترشيح رئيس مجلس النواب مسعود ولد بلخير، ولم يوقع اتفاقا جرى بين زعيم المعارضة أحمد ولد داداه ومرشح الجبهة مسعود ولد بلخير، يقضي بالتصويت التلقائي بينهما لمن يتجاوز إلى الجولة الثانية من الانتخابات.
 
لكن ولد منصور رفض أن يكون ذلك مقدمات لدعم المرشح المستقيل من رئاسة المجلس العسكري محمد ولد عبد العزيز، وأكد أن حزبه لم يتخذ بعد أي قرار بشأن من سيدعم في جولة الإعادة إذا لم يتجاوز هو نفسه إليها.
 
من جهة ثانية قال ولد منصور إن الظروف في بلاده باتت مواتية وملائمة لتولي إسلامي السلطة في بلاده، مشيرا إلى أن التخويف من الحالة الإسلامية لم يعد قائما كما كان في السابق بحكم التطورات الإقليمية والدولية.
المصدر : الجزيرة