إصابة ثلاثة فلسطينيين في اشتباكات مع مستوطنين بالقدس

اعتداءات المستوطنين على السكان العرب تتم بوجود الجيش الإسرائيلي (الفرنسية-أرشيف)

أصيب ثلاثة فلسطينيين خلال اشتباكات اندلعت مع مستوطنين إسرائيليين متشددين هاجموا حي السعدية في القدس. وفي الضفة الغربية شن جيش الاحتلال حملة اعتقالات طالت خمسة فلسطينيين. وفي قطاع غزة يتوقع أن تسمح السلطات الإسرائيلية بدخول معدات تأهيل خاصة لمحطة توليد الكهرباء الوحيدة في القطاع.

وقال سكان فلسطينيون في القدس إن العشرات من المستوطنين الإسرائيليين المتطرفين هاجموا حي السعدية في القدس في وقت مبكر من صباح الاثنين، وحاولوا الدخول إلى منزل عائلة الجابر الذي سيطرت عليه جماعات يهودية متشددة قبل أيام.

وذكر هؤلاء أن الأهالي تصدوا للإسرائيليين واندلعت اشتباكات بين الجانبين امتدت من حي السعدية إلى باب العمود بالقدس ما أدى إلى إصابة ثلاثة فلسطينيين برضوض، وهم طلال نصار وعبد الرؤوف جابر وجعفر جابر.

وهرعت قوات كبيرة من الشرطة الإسرائيلية إلى المكان، وعملت على تفريق الاشتباكات. واعتقلت القوات الإسرائيلية -التي تحمي المستوطنين الذين احتلوا منزلا يعود لعائلة جابر- ثلاثة فلسطينيين من نفس العائلة.

وأشار السكان إلى أن قوات الشرطة اعتقلت الأشقاء الفلسطينيين ناصر وعلاء ورجائي جابر، وهم أصحاب المنزل الذي يحاول المستوطنون الاستيلاء عليه.

من جهة أخرى، اعتقل الجيش الإسرائيلي خمسة فلسطينيين خلال حملة دهم فجر الاثنين في الضفة الغربية. وقالت الإذاعة الإسرائيلية إن قوات الجيش الإسرائيلي العاملة في الضفة الغربية اعتقلت خمسة مطلوبين فلسطينيين في بيت لحم والخليل.

وذكرت الإذاعة أن المعتقلين أحيلوا إلى الجهات الأمنية للتحقيق معهم. وتشن القوات الإسرائيلية حملات دهم بصورة شبه يومية في مدن ومخيمات الضفة الغربية تعتقل خلالها ناشطين ومدنيين فلسطينيين.

وفي الشأن الأمني قالت الشرطة الإسرائيلية إنها ابتداء من اليوم الاثنين ستنشر قوات معززة في أنحاء إسرائيل بمناسبة عيد الفصح العبري الذي يصادف الخميس المقبل أول أيامه. وعادة ما تفرض إسرائيل إغلاقا على الأراضي الفلسطينية في الأعياد اليهودية.

محطة غزة
شركة الكهرباء الفلسطينية بغزة
(الجزيرة نت-أرشيف)
على صعيد آخر، قال رئيس لجنة تنسيق إدخال البضائع إلى قطاع غزة رائد فتوح إن السلطات الإسرائيلية ستسمح بإدخال ثلاث شاحنات لسلطة الطاقة الفلسطينية محملة بمعدات خاصة بمحطة توليد الكهرباء الوحيدة في القطاع وذلك منذ أشهر عدة.

وكانت سلطة الطاقة حذرت قبل أيام من انهيار محطة توليد الكهرباء هذه لفقدان الكوابل والمعدات الخاصة بالمحطة لمنع الاحتلال إدخالها للقطاع.

وذكر فتوح أن السلطات الإسرائيلية فتحت صباح اليوم معابرها مع قطاع غزة بشكل استثنائي لإدخال عشرات الشاحنات المحملة بالمساعدات والبضائع ومعدات خاصة بمحطة توليد الكهرباء.

وأوضح أن "السلطات الإسرائيلية فتحت معبر كرم أبو سالم جنوب القطاع بشكل جزئي لإدخال 115 شاحنة منها 55 محملة بالمساعدات لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) والمنظمات الدولية".

وأضاف فتوح في بيان أنه “سيسمح بدخول 57 شاحنة أخرى عبر المعبر ذاته للقطاع الخاص التجاري". وأشار إلى أن تلك السلطات فتحت معبر المنطار شرقي مدينة غزة لإدخال 45 شاحنة محملة بالقمح والأعلاف.
المصدر : وكالات