نيران من غزة على معدات مصرية

المسؤولون المصريون لم يؤكدوا أو ينفوا الأنباء بشأن جدار على حدود غزة (الجزيرة نت)

قال مسؤول أمني مصري إن مجهولين أطلقوا النار الخميس من داخل قطاع غزة على معدات مصرية تعمل على إقامة جدار فولاذي على الحدود مع القطاع.

وفي تصريح ليونايتد برس إنترناشونال قال ذلك المسؤول إنه تم إطلاق عيارات نارية من بنادق كلاشنكوف نارية على المعدات التي كان يعمل عليها بعض العاملين، الذين لم يصابوا بأذى.

وأضاف المسؤول الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، أن إطلاق النار أدى إلى توقف العمل بعض الوقت كما تعرضت بعض المعدات لإصابات طفيفة.

وأفادت عدة تقارير بأن السلطات المصرية بدأت هذا الشهر في بناء جدار من الفولاذ تحت الأرض في المنطقة المحاذية للحدود مع غزة بهدف إيقاف نقل البضائع عبر الأنفاق إلى قطاع غزة الذي يعيش تحت الحصار الإسرائيلي منذ أكثر من ثلاث سنوات.

وأشارت التقارير إلى إنجاز حوالي نصف المسافة من الجدار البالغ طوله حوالي 13 كيلومترا والذي يهدف إلى إغلاق تلك الأنفاق.

ولم يؤكد المسؤولون المصريون أو ينفوا صحة الأنباء حول إقامة ذلك الجدار، وتقول القاهرة إنها ستتحدث عن ذلك الموضوع في الوقت المناسب.

من جهة أخرى، قتل جندي مصري الخميس أثناء إطلاق نار مع مهربين يقومون بنقل اللاجئين الأجانب عبر الحدود مع إسرائيل.

وقال مسؤول أمني في رفح إن الجندي محمد عادل أحمد (22 عاما) أصيب بطلق ناري في الصدر مما أدى إلى وفاته في الحال، وإن الحادث وقع أثناء تصدي نقطة مراقبة جنوب معبر رفح لعملية تهريب بعض الأجانب إلى إسرائيل.

المصدر : وكالات

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة