الوزاري الإسلامي يطالب بتحرك دولي لوقف العدوان على غزة

المؤتمر الاسلامي في جدة
المؤتمر طالب بعقد جلسة لمجلس حقوق الإنسان لبحث الانتهاكات الإسرائيلية (الجزيرة)
 
اختتم الاجتماع الطارئ لوزراء خارجية منظمة المؤتمر الإسلامي في جدة بدعوة المجتمع الدولي للقيام بتحرك عاجل لإنهاء العدوان الإسرائيلي على غزة الذي خلف 465 شهيدا ونحو 2400 جريح.
 
وأعرب البيان الختامي للاجتماع عن خيبة أمله إزاء عدم قيام مجلس الأمن الدولي بما يلزم لوقف إطلاق النار، مطالبا المجلس بالنهوض بمسؤولياته في صون السلم والأمن الدوليين.
 
ودعا البيان الذي حصلت الجزيرة نت على نسخة منه جميع الدول الأعضاء في المنظمة، في حالة فشل مجلس الأمن، إلى أن تتحد دعما للدعوة إلى عقد اجتماع للجمعية العامة.
 
ودعا البيان إلى نشر بعثة مراقبة دولية في قطاع غزة لوقف تصعيد النزاع وضمان استقرار الأوضاع، وطالب مجموعة سفراء دول المنظمة في جنيف باستكمال تحركهم لعقد جلسة عاجلة لمجلس حقوق الإنسان لبحث انتهاكات حقوق الإنسان في غزة.
 
كما دعا البيان الفصائل الفلسطينية إلى إنهاء خلافاتها واستئناف الحوار الوطني على أسس تضمن الوحدة الوطنية الفلسطينية وتخدم المصالح العليا للشعب الفلسطيني.
 

أكمل الدين أوغلو طالب بوقف فوري لإطلاق النار والسماح بدخول المساعدات (الجزيرة)
أكمل الدين أوغلو طالب بوقف فوري لإطلاق النار والسماح بدخول المساعدات (الجزيرة)

المساعدات الإنسانية

وأعرب الاجتماع عن تقديره لما قدمته الدول الأعضاء من مساعدات إنسانية منذ بدء العدوان، وطلبوا من الأمين العام مواصلة العمل مع الدول الأعضاء من أجل تقديم مساعدات عاجلة لقطاع غزة.
 
وكان الاجتماع الوزاري قد دعا في الجلسة الافتتاحية إلى وقف فوري لإطلاق النار في قطاع غزة وفتح كل المعابر لدخول المساعدات الإنسانية.
 
وقال الأمين العام للمنظمة أكمل الدين إحسان أوغلو "ندعو بكل قوة إلى وقف فوري لإطلاق النار، وإلى السماح للإمدادات الطبية والإنسانية بالدخول إلى قطاع غزة عبر كل المعابر.
 
وحث الأمين العام على القيام بعمل إنساني عاجل ومتكامل تحت مظلة المنظمة حتى يمكن توفير ما يحتاج إليه ضحايا العدوان من إغاثة إنسانية عاجلة في المجالات كافة، معتبرا أن ذلك يمثل أضعف الإيمان.
 
وأضاف أوغلو أنه تشاور مع عدد من القادة والمسؤولين في الدول الأعضاء لتنسيق تحرك إسلامي لحماية الشعب الفلسطيني من بطش هذا الاعتداء ولتأمين احتياجاته العاجلة، كما دعا لبحث إمكانية عقد جلسة عاجلة لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة لاتخاذ القرارات والتدابير لوقف العدوان.
المصدر : الجزيرة