الأمم المتحدة تدعو لدعم اتفاق سلام الصومال

الأمم المتحدة متفائلة بإمكانية نجاح اتفاق جيبوتي بإنهاء حرب الصومال (الجزيرة)

دعت الأمم المتحدة المجتمع الدولي إلى دعم اتفاقية جيبوتي الموقعة بين الحكومة الصومالية والتحالف من أجل تحرير الصومال الاثنين الماضي، ومساعدة الطرفين على تطبيقها.

وقال الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة بالصومال في تصريحات للصحفيين في جدة إنه متفائل إزاء إمكانية نجاح الاتفاق في وضع حد للحرب الأهلية في الصومال التي دامت 17 عاما، مشيرا إلى أن جميع الاطراف المعنية قبلت بالاتفاق عدا بعض الأفراد الذين يعتبرهم مجلس الأمن والأميركيون "إرهابيين".

وأضاف أحمدو ولد عبد الله أن الكرة الآن في ملعب المجتمع الدولي ممثلا بالأوروبيين والولايات المتحدة وجامعة الدول العربية، ويتعين عليهم مساعدة الصوماليين على تطبيق وقف إطلاق النار.

ولم يشارك شيخ حسن ظاهر أويس الذي تتهمه واشنطن بالارتباط بالقاعدة، في محادثات السلام رغم كونه عضوا مؤسسا في الاتحاد من أجل تحرير الصومال الذي وقع على الاتفاق.

يُذكر أن اتفاق جيبوتي أحدث ضجة كبيرة بالشارع الصومالي خاصة البند المتعلق بخروج القوات الإثيوبية في أربعة أشهر إذا تمكنت قوات دولية من ضبط الأمن في البلاد. وقد أثار هذا الشكوك في أن الإثيوبيين سيبقون هناك حتى تأتي القوات الدولية.

المصدر : الفرنسية