حراك للسلام بمجلس الأمن ولقاء وداعي بين عباس وبوش

المندوب الأميركي تقدم بطلب لمجلس الأمن لعقد لقاء حول سلام الشرق الأوسط (الأوروبية-أرشيف)

يعقد مجلس الأمن الدولي الثلاثاء المقبل اجتماعا على مستوى وزراء الخارجية يتركز حول مسيرة السلام في الشرق الأوسط. وفي السياق ذاته من المقرر أن تجتمع اللجنة الرباعية للسلام في الشرق الأوسط في مقر الأمم المتحدة يوم الاثنين وستلتقي أيضا مع وزراء الخارجية العرب.
 
في حين يستعد الرئيس الفلسطيني للقاء وداعي مع نظيره الأميركي في واشنطن نهاية الأسبوع، قبل أن يطير إلى موسكو للقاء الرئيس الروسي في الحادي والعشرين من الشهر الجاري.
 
ويأتي اجتماع مجلس الأمن بناء على طلب تقدمت به الجمعة الولايات المتحدة ودعمته روسيا بهدف التوصل إلى وثيقة أو بيان يدعو لمواصلة عملية السلام في الشرق الأوسط.
 
وأوضح المندوب الأميركي لدى الأمم المتحدة زلماي خليل زاد في مؤتمر صحفي مع نظيره الروسي فيتالي تشوركين بعد اجتماع مغلق لمجلس الأمن، أن "الهدف هو دعم التقدم الذي أحرز في عملية السلام وتشجيع الاستمرار وتحقيق الحل القائم على أساس الدولتين ومبادئ أنابوليس بنجاح".
 
المندوب الروسي فيتالي تشوركين (الفرنسية-أرشيف)
ومن جهته اعتبر المندوب الروسي أن عملية السلام في الشرق الأوسط تمر الآن بمرحلة دقيقة ومهمة، مشيرا إلى ما أسماها التحولات السياسية في إسرائيل والولايات المتحدة واحتمال إجراء انتخابات فلسطينية.
 
وقال إن إصدار مجلس الأمن وثيقة سيكون إشارة سياسية مهمة، وواصل "لقد مضى وقت طويل منذ أن وافق مجلس الأمن على أي نوع من الرد المشترك على مسألة عملية السلام بالشرق الأوسط".
 
الرباعية والعرب
ومن المقرر أن تلتقي اللجنة الرباعية الخاصة بالشرق الأوسط في مقر الأمم المتحدة يوم الاثنين، كما ستلتقي أيضا مع وزراء الخارجية العرب. وتضم اللجنة الرباعية الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وروسيا.
 
أعلن ذلك الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون خلال مؤتمر في جنيف الجمعة قائلا "إنه عام أتمنى أن يشهد التوصل إلى حل مرض في الشرق الأوسط".
 

وكشف أنه "بعيدا عن الأضواء نوعا ما، يُجري الإسرائيليون والفلسطينيون مفاوضات مباشرة ومكثفة وخلقوا ثقة وإطار عمل لم يكن موجودا قبل عامين فقط". وأضاف "إنهم يجهزون الساحة للسلام ومستعدون للاستمرار.. الأمر يرجع للمجتمع الدولي لمساعدتهم في تحقيق هذا الحلم البعيد المنال منذ فترة طويلة".    
 
لقاء عباس بوش
وفي سياق ذي صلة قال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات إن الرئيس محمود عباس سيعقد لقاء أخيرا مع الرئيس الأميركي المنصرف جورج بوش في واشنطن يوم الجمعة المقبل, وأوضح أن "المحادثات ستكون
اجتماع عمل يتضمن مراسم توديع".

 
وفي موسكو قال السفير الفلسطيني عارف صفية إن الرئيس الفلسطيني سيقوم بزيارة لروسيا يوم 21 من شهر ديسمبر/كانون الأول الجاري، "لبحث تطورات مسيرة السلام في الشرق الأوسط".
المصدر : وكالات

المزيد من احتلال واستعمار
الأكثر قراءة