استشهاد فتى فلسطيني في بيت لحم

طفلان من بيت لحم يرشقان جنود الاحتلال بالحجارة (الفرنسية-أرشيف)
استشهد فتى فلسطيني لم يبلغ الـ15 من العمر على يد جنود إسرائيليين في بيت لحم بالضفة الغربية، وأصيب فلسطيني آخر لم تعرف حالته.
 
وأفاد شهود عيان أن الفتى قصي سليمان الأفندي من سكان مخيم الدهيشة أصيب برصاصة في البطن في مواجهات اندلعت بين فلسطينيين يرشقون الحجارة، وقوة من جيش الاحتلال كانت تطارد ناشطا من حركة الجهاد الاسلامي.
 
وقد قتل الأفندي في الحال بعد أن اخترقت إحدى الرصاصات بطنه، حسب رواية شهود العيان.
 
كما ذكر الشهود أن قوات الاحتلال أخرجت أسرة فلسطينية من منزلها المحاصر باستثناء رب العائلة الذي يعاني من شلل نصفي، ولم يتمكن من الخروج.
 
وقصفت هذه القوات المنزل بالقذائف والرصاص بدعوى وجود أحد المطلوبين لديها ويدعى محمد عيسى عابدة داخل البيت، الأمر الذي نفته أسرته.
المصدر : وكالات