إصابة العشرات بهجوم على مسجد في اليمن

الهجوم وقع في مديرية السودة شمال غرب صنعاء (الجزيرة نت)
قال شهود عيان ومسؤولون محليون في محافظة عمران شمال صنعاء إن عشرات المصلين أصيبوا في حريق بفعل فاعل استهدف أحد المساجد.
 
ووقع الهجوم أمس الجمعة في محافظة عمران الواقعة جنوب محافظة صعدة حيث تخوض القوات اليمنية معارك ضد متمردين حوثيين من "الأقلية الشيعية" واندلع الحريق بينما كان أكثر من مائة مصل يؤدون صلاة الجمعة في قرية بيت العماري بمديرية السودة.
 
وذكرت وكالة الأنباء اليمنية أن مجهولين رموا كمية من النفط على المصلين في المسجد، فأصيب ثلاثون منهم بجروح، بينهم ثمانية إصاباتهم خطرة.
 
وأشارت الوكالة إلى أن مصلين آخرين يعانون من تأثير تنشق الدخان. وقال مسؤول بالمحافظة إن "مجهولين دخلوا المسجد ... وبدؤوا برش النفط على المصلين وأضرموا فيه النار".
 
من جهته قال محمد علي (19 عاما) وهو شاهد عيان تمكن من الفرار دون أن يصاب بأذى "كنا في مرحلة التشهد من صلاة الجمعة عندما اندلع الحريق في لمح البصر".
 
وأوضح أن شخصا ما أو أكثر رش المصلين بالبنزين وأشعل النار فيهم قبل أن يفر دون أن يتعرف عليه أحد.
 
وقال مسؤولون محليون في عمران إن التحقيق الأولي يشير إلى أن "الحريق كان متعمدا".
 
يشار إلى أن قبائل السودة حسب زعماء قبليين رفضت إيواء الفارين من جماعة الحوثي، كما لم تسمح لهم بنشر ما تقول الحكومة إنها أفكار مضللة.
المصدر : وكالات