نجاد يغادر السعودية بعد محادثات حول أزمات المنطقة

أحمدي نجاد يواصل جولته العربية بينما تتصاعد الضغوط الغربية على بلاده (الفرنسية-أرشيف)

غادر الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد الرياض في ساعة متأخرة من مساء السبت بعد زيارة قصيرة للمملكة العربية السعودية أجرى خلالها محادثات مع ملك السعودية عبد الله بن عبد العزيز ركزت على القضايا ذات الاهتمام المشترك، مثل الأوضاع في العراق وفلسطين والملف النووي الإيراني.

وأقام الملك عبد الله مأدبة عشاء للرئيس الإيراني استكملا بعدها المحادثات، التي لم تتسرب أي معلومات عن نتائجها.

كانت السعودية وبقية دول مجلس التعاون الخليجي أعربت مرارا عن قلقها تجاه البرنامج النووي الإيراني. وقال مسؤول سعودي إن الرياض تحاول إقناع طهران بالامتثال لقرار مجلس الأمن بوقف تخصيب اليورانيوم.

وقد أعلن رئيس مجلس الأمن الدولي سفير جنوب أفريقيا دوميساني كومالو أن المجلس بصدد إنهاء مشاوراته لفرض عقوبات جديدة على إيران



بسبب برنامجها النووي, مشيرا إلى أن الأيام القليلة المقبلة ستشهد جلسة حاسمة بهذا الخصوص.

المصدر : وكالات