الدليمي ينشر أسرار صدام حسين في كتاب

إعدام صدام حسين نفذ بعد ثلاثة أعوام من اعتقاله (الفرنسية-أرشيف)
أعلن أحد محامي صدام حسين نيته نشر كتاب عن أسرار الرئيس العراقي الراحل الذي أعدم شنقا في نهاية ديسمبر/كانون الأول الماضي.
 
وقال خليل الدليمي إن الكتاب يحمل الكثير من الأمور التي لم يطلع عليها القارئ العربي والأجنبي. وأكد أنه "ليس مذكرات بل رسائل وكتابات أخرى وشعرا, ما بين 200 إلى 300 صفحة موجودة عندي ورسائل أحيانا بطريقة شعر".
 
وأضاف المحامي أن الكتاب سيشمل 500 صفحة, متوقعا أن يصدر بعد عام عندما تتوفر المقومات لإصداره.
 
كما أشار إلى أنه "أكثر محام زار صدام أكثر من 140 مرة منها 70 مرة على انفراد", موضحا أن لديه "تسجيلا كتابيا دقيقا" بشأن سقوط بغداد واعتقال الرئيس الراحل.
 
واستطرد بقوله "المذكرات ستتضمن كيفية سقوط بغداد على لسان الرئيس صدام, وبالتأكيد فإن الكتاب سيكشف للعالم الكثير من الحقائق مثل قصة الحفرة وقصة اعتقاله, وكيف كان ينظر إلى مستقبل العراق ومستقبل الحكومة, من داخل السجن", إضافة إلى "الكثير من الحقائق".
 
وأكد الدليمي أنه "سجل قصة معركة المطار, والاجتماع الأخير مع القيادة" و"قصة علاقته(صدام) مع المقاومة قبل اعتقاله" و"علاقته مع المعتقلين بعد الاعتقال".
 
وتابع أن "ظروف اعتقاله وقصة اعتقاله الحقيقية لم يطلع عليها أحد إلى حد الآن, ولم يتكلم عليها حتى الآن أي شخص, لا أحد يعرفها إلا أنا". وأضاف أن "أغلب الناس يعتقدون أن الرواية الأميركية هي الحقيقية في حين أن الرواية نوعا ما مختلفة".
 
وأعدم صدام حسين شنقا في الثلاثين من ديسمبر/كانون الأول الماضي بعد إدانته في قضية الدجيل. واعتقل الجيش الأميركي الرئيس العراقي الراحل في ديسمبر/كانون الأول 2003 وسجنه قرب مطار بغداد.
المصدر : الفرنسية