عـاجـل: البيت الأبيض: نتعامل بجدية مع التقارير التي تتحدث عن اختراق هاتف مالك صحيفة "واشنطن بوست" جيف بيزوس

واشنطن تطالب بالضغط على معارضة لبنان بموضوع الرئاسة

خليل زاد دعا مجلس الأمن الدولي إلى الضغط على المعارضة اللبنانية (الفرنسية) 

طالبت الولايات المتحدة مجلس الأمن الدولي بممارسة الضغط على المعارضة اللبنانية لحثها على تسهيل إجراء الانتخابات الرئاسية بعد تأجيل موعدها الذي كان مقررا اليوم للمرة العاشرة.

وقال السفير الأميركي في الأمم المتحدة زلماي خليل أمس أثناء مشاورات أجراها مجلس الأمن لبحث الأزمة السياسية بلبنان إن على المجلس أن يكون مستعدا "لاتخاذ إجراءات إضافية من أجل حث أولئك الذين يعرقلون انتخاب رئيس لتغيير موقفهم".

وقبل المشاورات التي أجراها مجلس الأمن أعلن لين باسكو الأمين العام المساعد للأمم المتحدة للشؤون السياسية أمام المجلس أن الوضع الحالي في لبنان "خطير وغير مستقر".

المعارضة وحلفاؤها
وأوضح خليل زاد في تصريح وزعه مكتبه أن المقصود بالدعوة هم من أسماهم "بالأقلية التي تعرقل الانتخاب" وحلفاؤها بالخارج خاصة سوريا، وطالب الطرفين بوقف إجراء الانتخابات من خلال إجراءات وصفها بغير الدستورية.

ويلمح السفير الأميركي بذلك إلى اشتراط المعارضة أن يصار إلى إجراء انتخابات رئاسية بناء على اتفاق متكامل يشمل تشكيلة الحكومة المقبلة ورئاستها والتعيينات الأمنية، وهو ما ترفضه الأكثرية النيابية مشددة على الاكتفاء بانتخاب الرئيس دون شروط.

تصريحات خليل زاد جاءت بعد يوم واحد من دخول الرئيس الأميركي جورج بوش على خط الأزمة الرئاسية عبر دعوته إلى انتخاب الرئيس بأكثرية النصف زائدا واحدا واتهامه لسوريا بالتدخل مجددا بالشأن اللبناني.

جلسة البرلمان اللبناني لانتخاب الرئيس أجلت إلى 29 ديسمبر/ كانون الأول الجاري(الأوروبية) 
وسبق تصريح بوش بيوم تصريح لوزير الخارجية السوري وليد المعلم اتهم فيه واشنطن التي أرسلت مساعد وزير خارجيتها ديفد وولش إلى بيروت لبحث أزمة الرئاسة بإفساد الجهود السورية الفرنسية لحلها.

واعتبر المحلل السياسي جورج علم اليوم في اتصال مع الجزيرة أن السجال الأميركي السوري حول الاستحقاق الرئاسي عطل التوافق الداخلي عليه.

التأجيل
وكان مكتب رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري قد أصدر بيانا أمس أعلن بموجبه تأجيل جلسة الانتخاب المقررة اليوم إلى الـ29 من الشهر الجاري، مع العلم أن مقعد الرئيس بقي شاغرا منذ غادره الرئيس السابق إميل لحود في 24نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وجاء التأجيل بعد توقع زعيم التيار الوطني الحر النائب ميشال عون ألا تعقد جلسة السبت لأن "الحوار مقطوع" مع الأكثرية، وأعرب عن أمله في حصول تحرك "إيجابي خلال فترة أعياد" نهاية العام أو بعدها.

صفير حمل الوزراء الشيعة والمعارضة مسؤولية تعطيل انتخاب رئيس جديد(الفرنسية) 
وفيما شن نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم هجوما شديدا على تصريحات الرئيس بوش واتهمه بدق إسفين بين اللبنانيين، أدلى بطريرك الموارنة نصرالله صفير بتصريح اتهم فيه المعارضة بتعطيل انتخاب رئيس جديد.

وقال صفير إن المجلس النيابي معطل منذ عام، في تلميح الى مسؤولية رئيسه وهو أحد رموز المعارضة عن ذلك، وأضاف أن الحكومة "مبتورة وبعض وزرائها يعطلون وفي الوقت نفسه يمارسون ما يروق لهم ممارسته".

ويشير البطريرك الماروني بذلك إلى استقالة الوزراء الشيعة الخمسة ووزير مسيحي سادس من حكومة رئيس الوزراء فؤاد السنيورة في نوفمبر/ تشرين الثاني 2006 وهو ما فتح الباب لأسوأ أزمة سياسية يشهدها لبنان منذ الحرب الأهلية 1975-1989.

المصدر : الجزيرة + وكالات