تونس ترجئ محاكمة متهمين بالإرهاب ومحاولة الانقلاب

سلطات تونس تعتقل العشرات بعد مواجهات مسلحة مطلع العام الجاري (الفرنسية-أرشيف)
أرجأ القضاء التونسي إلى منتصف الشهر المقبل محاكمة 30 شخصا يواجهون تهما تتعلق بما يسمى بالإرهاب والتورط في تدبير محاولة لقلب النظام في البلاد وذلك إثر جلسة صاخبة.

وفي جلسة اليوم التي جرت بحضور عدد كبير من المحامين أخرج عدة متهمين قبل إعادة بعضهم وامتناع آخرين عن الحضور وسط احتجاجات محاميهم وأقاربهم.

واندلع الصخب في قاعة المحكمة بعد أن رفض بعض المتهمين بحدة محامين عينتهم المحكمة للدفاع عنهم، وبرر المتهمون رفضهم بكون المحامين المعينين ينتمون إلى الحزب الحاكم.

واستؤنفت الجلسة في وقت لاحق وتم خلالها التركيز على ما سماه المحامون "الظروف السيئة" التي تجري فيها المحاكمة، محتجين على حضور عدد كبير من رجال الشرطة على حساب أقارب موكليهم.

وبدأت محاكمة عناصر تلك المجموعة في 21 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي. ووجه قاضي التحقيق لأفراد المجموعة عدة تهم، من بينها المشاركة في عصيان مسلح ومحاولة القيام بانقلاب بالقوة والانتماء لتنظيم إرهابي.

واعتقل المتهمون في يناير/ كانون الثاني الماضي في أعقاب مواجهات مسلحة وقعت في أواخر العام الماضي ومطلع العام الحالي في جنوب تونس وأسفرت عن مقتل 12 مسلحا وشرطيين، حسب رواية السلطات.

المصدر : وكالات

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة