واشنطن تنفي السعي لإقامة قيادة عسكرية بموريتانيا

قالت السفارة الأميركية في نواكشوط الثلاثاء إن الولايات المتحدة لم تجر محادثات مع موريتانيا حول إقامة مقر قيادتها العسكرية المقبلة لأفريقيا (أفريكوم) في هذا البلد.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن بيان صادر عن السفارة أن واشنطن لم تجر مباحثات مع حكومة نواكشوط حول احتمال وجود أي قيادة عسكرية لأفريقيا في موريتانيا، ولا تنوي إجراء مفاوضات من هذا النوع.

وكان زعيم المعارضة الموريتانية أحمد ولد داداه عبر في التاسع من أكتوبر/تشرين الأول الجاري عن معارضته لاحتمال إقامة مقر لهذه القيادة في بلاده، ردا على معلومات نشرتها صحف.

وصرح راين هنري نائب مساعد وزير الدفاع الأميركي للشؤون السياسية في يونيو/حزيران أن قيادة أفريكوم التي يفترض أن تبدأ عملها في أكتوبر/تشرين الأول 2008 يمكن أن توزع على عدة مواقع في أفريقيا بدلا من أن تتركز في بلد واحد.

المصدر : الفرنسية