عـاجـل: بومبيو: الشعب الإيراني يريد التوصل إلى حل سلمي وعدم مشاركة نظامه في الإرهاب والفوضى

مشاورات لتشكيل حكومة وحدة وطنية وشهيدان بغزة ونابلس

الفصائل الفلسطينية تتفق على تقديم مذكرة للرئيس عباس بشأن حكومة وحدة وطنية (الفرنسية-أرشيف)


بدأ ممثلو الفصائل والقوى الفلسطينية مشاوراتهم في غزة بهدف تشكيل حكومة وحدة وطنية بعد أيام من اتفاق الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء إسماعيل هنية على ذلك.

واتفق المجتمعون في لقاء للجنة العليا للفصائل والقوى الفلسطينية على تقديم مذكرة للرئيس محمود عباس تتضمن الآليات المفترضة لتحقيق ما تم الاتفاق عليه في وثيقة الوفاق الوطني باعتبارها البرنامج الأساسي لأي حكومة قادمة.

على صعيد آخر تظاهر المئات من العمال الفلسطينيين أمام مقر المجلس التشريعي الفلسطيني في مدينة غزة احتجاجا على سوء ظروفهم المعيشية.

وطالب المتظاهرون النواب بضرورة العمل على تحسين الأوضاع المعيشية، وتخفيض الرسوم المفروضة عليهم. واشتبك المتظاهرون مع أفراد الشرطة والأجهزة الأمنية أمام باحة البرلمان الفلسطيني.

وأفاد مراسل الجزيرة في القطاع بأنه تم تشكيل لجنة برلمانية لدراسة تلك المطالب وتمت الاستجابة لكثير منها.

فلسطينيون يشيعون أحد الشهداء الذين سقطوا بنيران الاحتلال (الفرنسية)

شهيدان
وفي التطورات الميدانية استشهدت فلسطينية متأثرة بجراح أصيبت بها في الخامس من الشهر الجاري خلال غارة لجيش الاحتلال على منزلها في رفح جنوب قطاع غزة استشهد على إثرها اثنان من أبنائها.

وصباح اليوم استشهد فلسطيني وأصيب ثلاثة آخرون برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي قرب نابلس بشمال الضفة الغربية.

وأفادت مصادر أمنية فلسطينية بأن جنود الاحتلال أطلقوا النار على سيارة أجرة حاولت تجنب حاجز حوارة القريب من نابلس، مما أدى إلى استشهاد جلال عودة (22عاما) وجرح ثلاثة من ركاب السيارة. واعترف الجيش الإسرائيلي لاحقا بإطلاق النار على السيارة دون تقديم تفاصيل عن الحادث.

من جهة أخرى تبنت كتائب الشهيد أحمد أبو الريش, إحدى التشكيلات العسكرية لحركة فتح, إطلاق صاروخين على مستوطنة سديروت الواقعة داخل الخط الأخضر.

وقالت كتائب أبو الريش -في تسجيل مصور- إن الهجوم يأتي ردا على العدوان الإسرائيلي على فلسطين ولبنان. واعترف الجيش الإسرائيلي بسقوط الصاروخين دون الإشارة لوقوع إصابات.

إغلاق معبر رفح
وبخصوص الوضع في معبر رفح أبلغ الجانب الإسرائيلي بعثة المراقبين الأوروبيين العاملين في المعبر الحدودي جنوب القطاع بإغلاق المعبر أمام حركة المسافرين الفلسطينيين من وإلى قطاع غزة. وكان المعبر قد تم إعادة تشغيله يوم أمس لعدة ساعات، تم بعدها إغلاقه بسبب تحذيرات أمنية إسرائيلية.

وقد هدد متحدث باسم لجان المقاومة الشعبية بأنه سيكون هناك تحرك من جهتها لحل أزمة العالقين على المعبر بطرقهم الخاصة على حد تعبيره إذا لم يتم فتح المعبر بأسرع وقت.

فلسطينيون يحتجون على اعتقال الاحتلال الإسرائيلي لناصر الدين الشاعر (الفرنسية)

خطف الشاعر
سياسيا تعالت الأصوات المنددة بخطف إسرائيل نائب رئيس الوزراء ووزير التعليم العالي الفلسطيني ناصر الدين الشاعر من بيته برام الله فجر يوم أمس.

فقد ندد الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي أكمل الدين إحسان أوغلو بخطف الشاعر, وطالب حكومة الاحتلال الإسرائيلي بالإفراج الفوري عنه. كما طالب أوغلو بالإفراج عن رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني عزيز الدويك وباقي المسؤولين الفلسطينيين المعتقلين في إسرائيل.

وبدورها نددت دولة قطر بخطف الشاعر, واتهمت إسرائيل بالسعي إلى تقويض السلطة الفلسطينية. وقال مسؤول في الخارجية القطرية إن اعتقال الشاعر والدويك "يشكل انتهاكا صارخا لكافة القوانين والمواثيق والأعراف الدولية".

وداخليا استنكرت منظمة التحرير الفلسطينية اعتقال الشاعر. وقالت لجنتها التنفيذية عقب اجتماعها برئاسة محمود عباس "إن هذا الاعتقال التعسفي انتهاك مفضوح لكل الاتفاقات الموقعة مع إسرائيل والتي تؤكد الحصانة الكاملة للوزراء والنواب".

كما استنكرت الحكومة الفلسطينية اعتقال الشاعر واتهمت الحكومة الإسرائيلية بالعمل على تقويض وإضعاف النظام السياسي الفلسطيني برمته.

المصدر : الجزيرة + وكالات