طالباني يتعهد بمنع هجمات الأكراد على تركيا انطلاقا من العراق

جلال طالباني (الفرنسية)

أكد الرئيس العراقي جلال طالباني عزم سلطات بلاده العمل على منع مقاتلي حزب العمال الكردستاني من شن هجمات على تركيا من شمال العراق.

وقال في مؤتمر صحفي الأربعاء "أنا شخصيا تدخلت في القضية واستدعيت القائم بالأعمال التركي في العراق وأبلغته أن الحكومة العراقية جادة بمنع اتخاذ الأراضي العراقي من قبل أي جماعة مسلحة ضد دول الجوار".

وأكد أن الحكومة ستبذل جهودها لمنع حزب العمال الكردستاني في الانطلاق من الأراضي العراقية ضد تركيا.

وأشار طالباني إلى أن مفاوضات جرت بين العراق وتركيا اتخذت على ضوئها "بعض الإجراءات منها غلق بعض المقرات غير القانونية التابعة لجماعات موالية للحزب".

وتابع "نأمل أن يتم لقاء ثلاثي عراقي-تركي-أميركي لحل هذه المسالة سلميا وبالتالي لا نضطر إلى إجراء آخر".

من جهة أخرى أعلنت الخارجية التركية على لسان المتحدث باسمها أن أنقرة تأمل في أن يتدخل العراق والولايات المتحدة قريبا لوقف نشاطات المقاتلين الأكراد المتحصنين في شمال العراق.

وأكد المتحدث للصحفيين أن "العراق أفادنا مؤخرا بمعلومات حول الإجراءات التي يعتزم اتخاذها لوقف نشاطات منظمة حزب العمال الكردستاني الإرهابية في العراق".

وكانت تركيا اشتكت مرارا من عدم تحرك بغداد وواشنطن في مواجهة حزب العمال الكردستاني الذي يستخدم معسكراته في العراق كقاعدة خلفية لشن هجمات في جنوب شرق الأناضول.

ورغم أن الولايات المتحدة على غرار تركيا والاتحاد الأوروبي تدرج حزب العمال الكردستاني في لائحة المنظمات الإرهابية، لكنها حاولت إقناع أنقرة بعدم ضرب مراكزهم في العراق خشية تصعيد الأمور.

وقتل ما لا يقل عن 94 من الأكراد و58 من عناصر قوات الأمن التركية منذ مطلع السنة الجارية في جنوب شرق الأناضول حيث أغلبية السكان من الأكراد.

المصدر : الفرنسية