أربعة شهداء في الشجاعية والاحتلال يغلق الضفة

العمليات الإسرائيلية في الضفة وغزة مستمرة بالتوازي مع تلك التي تشنها في لبنان (رويترز)

أفاد مراسل الجزيرة في غزة بأن أربعة فلسطينيين من عائلة واحدة استشهدوا في غارة إسرائيلية جديدة في حي الشجاعية شرقي مدينة غزة صباح اليوم.
 
وأضاف أن الغارة أسفرت كذلك عن إصابة ثلاثة من أفراد العائلة بجروح خطرة بينهم طفلة لم تتجاوز ثلاثة أعوام. وقال المراسل إن الغارة التي شنتها طائرة استطلاع إسرائيلية, استهدفت منزل هذه الأسرة بشكل مباشر, ولم تعرف إلى الآن أسباب العملية.
 
ووأوضح أن الشهداء هم الأم صباح حرارة (45 عاما) وابنها البكر محمد حرارة (25 عاما) الناشط في كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) وشقيقه مؤمن حرارة (24 عاما) وابن عمه عامر حرارة (22 عاما).
 
وذكر شهود عيان أن الطائرة أطلقت صاروخا على منزل الأسرة, بينما أطلقت دبابة إسرائيلية قذيفة مدفعية على المنزل نفسه.
 
وتأتي هذه الغارة في وقت أعاد فيه الجيش الإسرائيلي انتشاره من مخيم المغازي وسط قطاع غزة بعد ثلاثة أيام من التوغل واحتلال الأجزاء الشرقية منه مخلفا 16 شهيدا وأكثر من مائة جريح نصفهم من الأطفال والنساء.
 
إغلاق الضفة
قوات الاحتلال واصلت هدم مباني السلطة الفلسطينية بنابلس بالضفة الغربية (الفرنسية) 
وفي تطو آخر، أغلق جيش الاحتلال الضفة الغربية وفرض عليها إجراءات صارمة، وقال إن هذا الإغلاق سيستمر حتى الأحد المقبل.

وأوضحت متحدثة عسكرية للإذاعة الإسرائيلية أنه نظرا لإجراءات الإغلاق، لن يسمح إلا لأربعة آلاف فلسطيني من الضفة الغربية بدخول إسرائيل.

وقالت إن "الإغلاق تقرر بعد سلسلة من الإنذارات بوقوع هجمات". وكانت الشرطة الإسرائيلية وضعت أمس في حالة تأهب خوفا من عملية فدائية.
 
وأكدت المتحدثة إلغاء تصاريح العمل داخل إسرائيل لآلاف عدة من العمال الفلسطينيين، مع السماح للحالات الإنسانية فقط بالمرور.

من جهة أخرى حذرت الولايات المتحدة مواطنيها من التوجه إلى إسرائيل والقدس والضفة الغربية وقطاع غزة، بسبب وجود "تهديدات".
 
وقالت وزارة الخارجية إن "تصرفات الحكومة الفلسطينية التي تقودها حماس وعمليات مثل خطف جندي إسرائيلي على أيدي عناصرها، تسببت في ازدياد حالة عدم الاستقرار بالضفة الغربية وقطاع غزة"، ولم توضح الوزارة في بيانها ما هي هذه التصرفات.
 
وحثت الوزارة الأميركية رعاياها على "تأجيل سفرهم إلى الضفة الغربية وتجنب السفر إلى قطاع غزة".

المصدر : الجزيرة + وكالات