استمرار إجلاء آلاف الأجانب من لبنان

فرنسية تنتظر دورها بالإجلاء لبلدها (الفرنسية)

واصلت دول العالم، لا سيما الدول الغربية، إجلاء مواطنيها من لبنان بحرا وبرا، في ظل استمرار العدوان الإسرائيلي على هذا البلد منذ أسبوع، الذي تسبب بإغلاق مطار بيروت الدولي والمرافئ وعدد كبير من الطرق.

ومن المتوقع أن يصل نحو 750 فرنسيا تم إجلاؤهم من لبنان على متن سفينة استأجرتها فرنسا إلى لارنكا بقبرص، ثم سينقلون إلى باريس اليوم على دفعتين.

وقال مسؤول في السفارة الفرنسية إن نحو 150 مواطنا أوروبيا وغير أوروبي، لا سيما أميركيين، كانوا على متن السفينة أيضا، سلموا إلى ممثليهم القنصليين الذين سينظمون عودتهم إلى بلادهم.

وكان نحو تسعمائة شخص غادروا بيروت ليل الاثنين على متن الباخرة اليونانية "ييرا بترا".

إيطالي سعيد بعودة طفله إليه سالما من بيروت (الفرنسية)

وأوضح المسؤول أن ان السلطات العسكرية الاسرائيلية طالبت بوقف عملية إدخال الركاب إلى السفينة، "لأنها لم تعد قادرة على تأمين أمنها بحلول الليل، وبالتالي اضطررنا لترك نحو ثلاثمائة شخص على الرصيف".

وأفادت وزارة الخارجية الفرنسية أن 17 ألف فرنسي مسجلين لدى الأجهزة القنصلية في لبنان.

من جانبها أعلنت وزارة الدفاع الأميركية أن خمس سفن حربية أميركية موجودة في البحر الأحمر ستشارك في إجلاء الرعايا الأميركيين عن لبنان.

في لندن أعلن رئيس الوزراء البريطاني توني بلير أن باخرة ستصل اليوم الثلاثاء إلى الشواطئ اللبنانية، في رحلة تبدأ معها عملية إجلاء 12 ألف بريطاني تقريبا من لبنان، ونقلت دفعة أولى من 70 بريطانيا إلى قبرص الاثنين بواسطة المروحيات.

وتقيم 3500 عائلة بريطانية في لبنان يضاف إليها عشرة آلاف من حاملي الجنسيتين البريطانية واللبنانية حسب وزارة الخارجية البريطانية.

ووصل 320 ألمانيا تم إجلاؤهم من لبنان صباح اليوم إلى دوسلدورف في غرب ألمانيا في رحلة خاصة تابعة لشركة الخطوط الجوية الألمانية قادمة من دمشق.

لا مفر أمام أطفال لبنان غير مواجهة آلة الموت الإسرائيلية (الفرنسية)

وكان هناك بين ألف وألفي ألماني، بحسب الحكومة الألمانية، في لبنان لدى بدء العدوان الإسرائيلي على لبنان.

وفي إسبانيا، حطت طائرة من طراز "بوينغ 707" تابعة للقوات المسلحة الإسبانية وفيها 113 شخصا مساء الاثنين في قاعدة توريخون دي أردوس قرب مدريد.

وأقلت الطائرة أيضا عددا من المواطنين البريطانيين والفنلنديين والدانماركيين والبرتغاليين، فيما ينتظر وصول 152 ألمانيا آخر اليوم.

وفي روما، قال مصدر في الملاحة الجوية إن 182 إيطاليا وصلوا فجر اليوم إلى روما في طائرة خاصة تابعة لشركة "أليطاليا" قادمة من لارنكا، بعد نقلهم من لبنان.

كما أعلنت موسكو أن مجموعة أولى مؤلفة من نحو 270 روسيا غادرت بيروت صباح اليوم في حافلات، متجهة إلى سوريا، وأن عملية إجلاء ألف روسي آخرين متوقعة غدا الأربعاء.

وتقدر السفارة الروسية في بيروت عدد الروس الموجودين في لبنان بين دبلوماسيين وعائلات وسياح بأكثر من 1400 شخص.

وأعلنت وزارة الخارجية الفنلندية أن 19 فنلنديا تم إجلاؤهم من بيروت، وستحاول السلطات الفنلندية إجلاء 25 فنلنديا عالقين في بيروت اليوم بواسطة باخرة تجارية نرويجية.

إيطاليا أجلت رعاياها من لبنان (الفرنسية)

وفي وارسو، أعلن السفير البولندي في لبنان زيغمونت سيبولا أن السلطات البولندية باشرت صباح اليوم إجلاء قرابة 250 من رعاياها في لبنان بواسطة الباصات إلى سوريا.

وأعلنت أوكرانيا أنها أجلت 379 مواطنا أوكرانيا من لبنان عن طريق سوريا، مشيرة إلى أن العدد الإجمالي للأوكرانيين في البلاد هو 1600.

كما وصل نحو 250 هولنديا غادروا لبنان الاثنين إلى هولندا اليوم في طائرتين عسكريتين، كما قامت الصين بإجلاء مائة من مواطنيها من لبنان، فيما أجلت الجزائر 59 من مواطنيها.

وطلبت جنوب أفريقيا من بريطانيا وفرنسا إجلاء نحو عشرين من مواطنيها موجودين في لبنان بحرا.

كما أعلنت أستراليا التي تعد 25 ألف مواطن في لبنان معظمهم يحملون الجنسيتين اللبنانية والأسترالية أن معظم هؤلاء لا يريدون مغادرة البلاد، وأن أربع حافلات تنقل نحو مائة أسترالي غادرت بيروت متجهة إلى سوريا الثلاثاء.

المصدر : الجزيرة + وكالات