حزب الله يقصف معسكرا للجيش شمال إسرائيل

Lebanese security forces inspect a ruined bridge in the Green Valley area near Nabatieh in south Lebanon shortly after it was bombed by Israeli warplanes July 12, 2006.

أفاد مراسل الجزيرة أن جيش الاحتلال الإسرائيلي أكد سقوط قذيفة على أحد مواقعه العسكرية بالجليل شمال إسرائيل، ولكن دون وقوع إصابات بصفوف الجيش.
 
وقال مراسل الجزيرة شمال إسرائيل إن الجيش اعترف بسقوط القذيفة داخل قاعدة عسكرية بموقع بيرانيت في الجليل، وهي منطقة داخل إسرائيل وقريبة من الحدود.
 
وأضاف أن القصف طال موقعا داخل العمق الإسرائيلي، بعد أن كانت المقاومة اللبنانية تستهدف مواقع متقدمة على امتداد الحدود.
 
وأشار المراسل إلى أن الطائرات الحربية الإسرائيلية نفذت أكثر من 100 طلعة جوية، واستهدفت عشرات المواقع للمقاومة اللبنانية. وأطلق جيش الاحتلال على العملية التي يشنها على لبنان "ثمن رادع".
 
وقد أعلن حزب الله اللبناني في بيان أنه قصف بالمدفعية والصواريخ موقع بيرانيت العائد "لقيادة الجيش الاسرائيلي" بالجليل شمال اسرائيل، مؤكدا أنه أصابه إصابة مباشرة.
 

undefined

وأوضحت المقاومة الإسلامية الذراع العسكرية للحزب في بيان أن هذا القصف يأتي ردا على الاعتداءات المستمرة للعدو الإسرائيلي.
  
وقبل ذلك، قصف الطيران الإسرائيلي جسر نهر الدامور عند مدخل مدينة صيدا جنوب لبنان والتي تبعد 43 كلم عن بيروت ما أدى لقطع الطريق الساحلية المؤدية لجنوب لبنان.

 
وتأتي هذه الغارة ضمن سلسلة من الغارات التي شنها الطيران والمدفعية الإسرائيلية على جسور وطرقات وغيرها من البنى التحتية جنوب لبنان.
 
وجاءت هذه التطورات بعد أن أقرت الحكومة الإسرائيلية برئاسة إيهود أولمرت خلال اجتماع طارئ عقدته مساء أمس شن عمليات عسكرية على لبنان ردا على عملية حزب الله التي أسر خلالها جنديين وأسفرت عن مقتل ثمانية جنود وجرح 21 إسرائيليا.
المصدر : الجزيرة + وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة