مقتل ستة عراقيين في مفخخة قرب مزار للشيعة بالمسيب

Iraqi men mourn over the coffin of a victim of Friday's mosque bombing at a funeral procession in the Holy city of Najaf, south of Baghdad,

أعلنت الشرطة العراقية أن ستة عراقيين قتلوا في انفجار سيارة مفخخة يقودها انتحاري قرب مزار للشيعة في مدينة المسيب جنوب بغداد.
 
وقال مصدر في الشرطة العراقية إن الضحايا كانوا في طريقهم لزيارة مسجد أولاد مسلم في المسيب, موضحا أن الهجوم أسفر أيضا عن إصابة 15 شخصا آخرين جراح بعضهم خطيرة. 
 
ولم تتوفر بعد معلومات إضافية عن الهجوم الذي يأتي بعد يوم واحد فقط من قيام انتحاريين يرتديان زي النساء بتفجير نفسهما في جمع من المصلين الشيعة خلال مغادرتهم مسجد براثا شمالي بغداد عقب انتهاء صلاة الجمعة.
 
وأسفر الهجوم عن مقتل 79 شخصا على الأقل وإصابة 160 آخرين بجروح. وقد شيع أهالي بغداد اليوم ضحايا هجوم براثا.
 
ورغم أن مراسم التشييع لم تخل من كيل الشتائم على من أسماهم المشاركون بالتكفيريين والصداميين, فقد دعت في الوقت نفسه إلى الحفاظ على الوحدة الوطنية العراقية, فيما حملت بعض النعوش العلم العراقي تعبيرا عن وحدة شعب العراق.
المصدر : وكالات

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة