السنيورة: إعادة مزارع شبعا تسهل نزع سلاح حزب الله


قال رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة إن إعادة مزارع شبعا المحتلة إلى لبنان يمكن أن تفضي إلى نزع سلاح حزب الله.

وذكر في مقابلة مع صحيفة واشنطن بوست نشرت اليوم أنه "إذا ما أسهمت الولايات المتحدة وأصدقاء لبنان في انسحاب إسرائيل من مزارع شبعا فإن القوى اللبنانية سيكون بإمكانها الطلب من الذي ينفرد بحمل السلاح أن يتخلى عنه".

وأوضح السنيورة الذي اختتم أمس زيارة إلى الولايات المتحدة أنه بحث الأمر مع الرئيس الأميركي جورج بوش، مبينا أن الأخير ومساعديه "أبدوا دعمهم الكبير للقضية لكنهم لم يتعهدوا بشيء محدد".

شهادة للصديق
في سياق آخر أشار شاهد سوري في قضية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري إلى تورط سوريا وضباط لبنانيين كبار في عملية الاغتيال.

وقال محمد زهير الصديق في مقابلة مع صحيفة الرأي العام الكويتية إن من اغتالوا الحريري "قابعون في السجن والباقون في سوريا" في إشارة إلى الضباط اللبنانيين الأربعة الكبار المعتقلين حاليا.

وأضاف "أنا أتحمل كامل المسؤولية عن كلامي وقد نقلت هذا إلى لجنة التحقيق بكل مصداقية وبكل أمانة".

ونفى الصديق معلومة نشرتها الأحد صحيفة الديار اللبنانية التي نسبت إليه إفادة أكد فيها أنه لم يدل بإفادة تتهم الضباط اللبنانين الأربعة الموقوفين، وأوضح أنه "لدي نسخة عن إفادتي وأنا مستعد أن أظهر الحقيقة كاملة أمام المحققين وغيرهم".

وأكد أن عددا كبيرا من السوريين لم تحدد الصحيفة أسماءهم ورجال سياسة لبنانيين، متورطون أيضا في اغتيال الحريري.

يُشار إلى أن الصديق اعتقل بموجب مذكرة توقيف دولية في أكتوبر/تشرين الأول الماضي بفرنسا، في إطار التحقيق حول اغتيال الحريري.

ثم رفض القضاء الفرنسي لاحقا تسليمه إلى لبنان بسبب "غياب الضمانة بعدم تطبيق عقوبة الإعدام" وأطلق سراحه نهاية فبراير/شباط، وهو يقيم الآن في فرنسا.

المصدر : وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة