رئيس البرلمان الصومالي يجري محادثات مع المحاكم

Islamist fighters man a checkpoint in Buur Hakaba, 30km (18 miles) from the government's base in Baidoa, October 30, 2006. - Diplomats pressured Somali government


أعلنت الحكومة الصومالية المؤقتة والمحاكم الإسلامية أن رئيس البرلمان شريف حسن شيخ أدن سيجتمع مع المحاكم في معقلهم بالعاصمة مقديشو في محاولة لإنقاذ محادثات السلام.

وقال عضو البرلمان الصومالي أشا عبد الله "سيجتمع رئيس البرلمان مع الإسلاميين اليوم الأحد في محاولة لاستئناف المحادثات المتعثرة" في السودان.

ويعد أدن أبرز مسؤول في الحكومة يزور العاصمة منذ استيلاء المحاكم عليها من أمراء الحرب الذين تساندهم الولايات المتحدة في يونيو/حزيران الماضي.

ورحب المتحدث باسم المحاكم عبد الرحيم مودي بزيارة أدن المزمعة، معتبرا أنه رجل سلام وقد فشلت آخر محادثات في الخرطوم بسبب عدم مشاركته. وأعرب مودي عن ثقة المحاكم برئيس البرلمان وتفاؤلها بنجاح وساطته لأنه محايد حسب قولها.

تصاعد التوتر
يأتي ذلك فيما أكدت المحاكم الإسلامية مقتل جنديين إثيوبيين وجرح أربعة آخرين خلال كمين نصبه موالون لها بالقرب من بيدوا. وذكرت مصادر إسلامية أنها عززت صفوفها أمس بنحو سبعمئة جندي من الجيش الصومالي سابقا.

ومن ناحيتها أعلنت الحكومة الصومالية المؤقتة أن عنصرين من المليشيا الموالية لها قتلا يوم السبت وجرح أربعة في كمين نصبه مسلحون بالقرب من بيدوا.

وأوضحت أن المركبة التي تعرضت للكمين كانت تقل ستة جنود صوماليين وليسوا إثيوبيين. وتنفي إثيوبيا التي تدعم علنا الحكومة الصومالية، باستمرار إرسال قوات إلى الصومال المجاور.

المصدر : وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة