وزارة الصحة الفلسطينية تتهم الاحتلال بارتكاب جرائم إبادة

آثار المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في بيت حانون بقطاع غزة (الجزيرة نت)

أحمد فياض-غزة

اتهمت وزارة الصحة الفلسطينية الاحتلال الإسرائيلي بارتكاب جرائم إبادة ضد المدنيين الفلسطينيين من أطفال ونساء وعائلات بأكملها خلال عمليات قصف قوات الاحتلال للمنازل والأحياء السكنية بالقذائف بشكل جنوني وعشوائي بمختلف أنواع الأسلحة.

وأكدت وزارة الصحة الفلسطينية أن عدد الأطفال والنساء الذين استهدفتهم قوات الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة منذ أسر المقاومة الفلسطينية الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط في أواخر يونيو/حزيران الماضي بلغ 97 طفلا و39 امرأة من إجمالي 374 شهيداً سقطوا بفعل المجازر والجرائم الإسرائيلية المتوالية منذ ذلك التاريخ.

وقالت الوزارة في بيان لها في أعقاب ارتكاب الاحتلال الإسرائيلي مجزرة جديدة في بيت حانون راح ضحيتها 19 شهيداً و35 مصابا جلهم من النساء والأطفال ومعظمهم من عائلة واحدة، إن إجمالي الجرحى والمصابين خلال الفترة المذكورة بلغ 1319 جريحاً من بينهم 151 امرأة.

وطالبت الوزارة صندوق الأمم المتحدة للسكان بالتدخل الفوري لحماية المرأة الفلسطينية وجميع أفراد عائلتها، ودعت منظمة الطفولة للأمم المتحدة (اليونيسيف) إلى كشف الحقائق للعالم لما يحدث لأطفال فلسطين والعمل على التدخل الفوري لحماية الأطفال الأبرياء وخاصة الرضع الذين تواصل قوات الاحتلال قتلهم ليل نهار.

كما طالبت الوزارة اللجنة الدولية لمنظمة الصليب الأحمر ومنظمة الصحة العالمية وجميع المؤسسات الدولية والإنسانية بالتحرك السريع من أجل حماية أبناء هذا الشعب الأعزل ووقف تدهور الأوضاع الصحية في فلسطين.
________________
الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة