عـاجـل: لافروف: روسيا اقترحت على تركيا تسيير دوريات مشتركة في إدلب ولكن لم نتوصل إلى اتفاق بعد

إسرائيل تصرف النظر عن تقسيم قرية الغجر

سكان الغجر تظاهروا احتجاجا على الإجراء الإسرائيلي مؤكدين عروبة القرية (الفرنسية)

عدلت إسرائيل اليوم عن تقسيم قرية الغجر على الحدود بين الجولان السوري المحتل ولبنان، التي تشهد احتكاكات بين مقاتلي حزب الله وجيش الاحتلال.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية العامة أن قرارا بهذا الشأن اتخذ بعد مشاورات أجراها رئيس الوزراء أرييل شارون وشارك فيها مسؤولون في وزارة الدفاع والجيش.

وأضافت الإذاعة أن مشروع إقامة جدار داخل الغجر يفصل بين الشطر الذي تسيطر عليه إسرائيل والشطر الآخر الذي يسيطر عليه لبنان, كان يهدف إلى الحؤول دون محاولات خطف عسكريين إسرائيليين من جانب مقاتلي حزب الله الشيعي.

في المقابل اتخذ قرار بتعزيز مراقبة الطرق المؤدية إلى القرية بالتنسيق مع سكانها, وممارسة الضغط الدولي على لبنان ليمسك بزمام الأمور في المنطقة الحدودية.

وتقع الغجر على سفوح جبل حرمون, ويسيطر الجيش الإسرائيلي على شطرها الجنوبي في حين يسيطر مقاتلو حزب الله على شطرها الشمالي.

وتظاهر مئات من سكان القرية الثلاثاء داخلها رافعين لافتات تعلن رفضهم لمشروع الجدار.

وكتب على هذه اللافتات "نحن سوريون عرب وهذه الأرض أرض عربية" و"نطالب الحكومة اللبنانية وحزب الله بالعمل لعدم تمكين إسرائيل من إقامة جدار لفصل البلدة".

واتهمت إسرائيل حزب الله بمحاولة خطف جنود إسرائيليين متمركزين في الغجر في 21 نوفمبر/ تشرين الثاني في مواجهات عنيفة بمنطقة مزارع شبعا أسفرت عن مقتل أربعة عناصر من حزب الله وجرح 11 عسكريا إسرائيليا.

وكانت هذه المواجهات الأعنف بين الجانبين منذ انسحاب إسرائيل من جنوب لبنان في مايو/أيار بعد 22 عاما من الاحتلال. ورفض لبنان رسميا أمس إقامة جدار داخل الغجر.

المصدر : الفرنسية