ليبيا وإيطاليا تبحثان سبل معالجة الهجرة السرية

الزعيم الليبي يعترف بتنامي الهجرة السرية (الفرنسية-أرشيف)

ناقش الزعيم الليبي معمر القذافي ووزير الداخلية الإيطالي جوسيبي بيزانو في منتجع سرت الليبي سبل وقف مد الهجرة السرية من ليبيا نحو إيطاليا، واعترف الطرفان بأن الظاهرة في تزايد مستمر.
 
وقال الوزير الإيطالي إنه أعرب للزعيم الليبي عن قلقه الحقيقي من تزايد مد الهجرة السرية من ليبيا نحو الأراضي الإيطالية.
 
واتفق الطرفان على تعزيز التعاون الثنائي وإشراك الحكومات الأفريقية والأوروبية -خاصة تلك الواقعة على حوض البحر الأبيض المتوسط- من أجل معالجة ظاهرة الهجرة السرية.
 
وأشار بيان للحكومة الإيطالية إلى أنه بفضل مساعداتها تمكنت ليبيا من وقف نحو 40 ألف مهاجر سري في الأراضي الليبية ومئات المهربين الذين ينقلونهم على متن القوارب والمراكب المهترئة.
 
وحسب إحصائيات وزارة الداخلية الإيطالية فإنه منذ مطلع العام الماضي تمكن نحو 15 ألف شخص من الوصول إلى إيطاليا انطلاقا من الأراضي التونسية والليبية.
 
وحسب نفس الإحصائيات فإن 32% من المهاجرين الذين حاولوا دخول الأراضي الإيطالية خلال الشهرين الماضيين، جاؤوا من المغرب رغم تعزيز التدابير الأمنية على الحدود بين المغرب وإسبانيا.
المصدر : وكالات