الخليجي يدعو للحفاظ على هوية العراق ووحدته

محمد آل خليفة وعبد الرحمن العطية (يمين) ترأسا اجتماع وزراء خارجية مجلس التعاون الخليجي(الفرنسية)
دعا مجلس التعاون الخليجي إلى الحفاظ على هوية العراق العربية والإسلامية, معربا عن أمله بأن يستجيب الدستور لتطلعات الشعب العراقي.
 
وطالب وزير خارجية البحرين الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة الذي تترأس بلاده المجلس خلال افتتاح اجتماع لوزراء خارجيته العراقيين بالعمل بروح من التوافق الوطني لتفويت الفرصة على دعاة التقسيم والتجزئة وتجنيب المنطقة عوامل الفرقة وعدم الاستقرار.
 
وهنأ المجلس الفلسطينيين بالانسحاب الإسرائيلي من قطاع غزة, معربا عن أمله في أن تكون تلك الخطوة مقدمة للانسحاب الإسرائيلي من كافة الأراضي العربية المحتلة عام 1967 وتحقيق السلام في المنطقة وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.
 
كما جدد دعوته لإيران بالتوصل لحل سلمي للنزاع حول الجزر الثلاث بين طهران وأبو ظبي.
 
وكان الأمين العام للمجلس عبد الرحمن العطية دعا في وقت سابق إلى الحفاظ على هوية العراق الإسلامية والعربية, وهو ما يتفق مع مطالب العرب السنة العراقيين الذين يرفضون الدستور المقرر طرحه لاستفتاء في منتصف أكتوبر/تشرين الأول القادم.
 
كما طالب الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى الحكومة العراقية بإيضاح النص الدستوري الذي ينص على أن "الشعب العربي في العراق هو جزء من الأمة العربية", معتبرا هذا النص بأنه "خطير للغاية".
 
ومن المقرر أن يبحث الوزراء الخليجيون على مدى يومين إلى جانب الوضع في العراق, المسألة الفلسطينية في ضوء التطورات الأخيرة وعلاقات المجلس مع إيران خاصة بعد انتخاب الرئيس محمود أحمدي نجاد.
المصدر : الفرنسية